الشرطة البريطانية تحتجز شابًا بحادث الطعن في مانشستر – إرم نيوز‬‎

الشرطة البريطانية تحتجز شابًا بحادث الطعن في مانشستر

الشرطة البريطانية تحتجز شابًا بحادث الطعن في مانشستر

المصدر: أ.ف.ب

قالت شرطة منطقة مانشستر الكبرى إن رجلًا يبلغ من العمر 25 عامًا يشتبه به في طعن ثلاثة أشخاص في محطة قطارات فيكتوريا بمدينة مانشستر محتجز بموجب قانون الصحة النفسية وذلك رغم استمرار التحقيق الذي تجريه شرطة مكافحة الإرهاب.

View this post on Instagram

@eremnews . . قالت شرطة منطقة مانشستر الكبرى إن رجلًا يبلغ من العمر 25 عامًا يشتبه به في طعن ثلاثة أشخاص في محطة قطارات فيكتوريا بمدينة مانشستر محتجز بموجب قانون الصحة النفسية وذلك رغم استمرار التحقيق الذي تجريه شرطة مكافحة الإرهاب. وقال قائد شرطة مانشستر إيان هوبكنز إنّ عناصر مكافحة الإرهاب أوقفوا شخصاً لا يزال قيد الاحتجاز بينما يجرون عمليات تفتيش في المنزل الذي أقام فيه مؤخّراً في المدينة الواقعة في شمال غرب بريطانيا. وذكرت تقارير أنّ المتّهم هتف "الله" و"تحيا الخلافة" خلال تنفيذه ما وصفه هوبكنز بـ"الاعتداء المروّع" الذي استهدف ثلاثة أشخاص بينهم شرطي في محطة قطارات "فيكتوريا مانشستر" مساء الاثنين. وأضاف أن رجلا وامرأة في الخمسينات لا يزالان في المستشفى بعدما تعرضا لجروح "خطيرة"، في حين تعرّض الشرطي للطعن في كتفه. وقال هوبكنز "نتعامل معه على أنه تحقيق متعلق بالإرهاب يقوده ضباط من (قسم) مكافحة الإرهاب بدعم من شرطة مانشستر". ومساء الثلاثاء أصدرت شرطة مانشستر بياناً آخر أعلنت فيه أنّ الموقوف "خضع لفحص على أيدي طاقم طبي متخصّص وهو موقوف بموجب قانون الصحة العقلية"، القانون البريطاني المتعلّق بالمختلّين عقلياً. . . #إرم_نيوز #اخبار #لندن #مانشستر #فكتوريا #طعن #فيديوهات #فيديو #ترند #manchester #manchestervictoriastation #video #videos #knifeman #likeforlikes #uae #لايك

A post shared by إرم نيوز (@eremnews) on

وقال قائد شرطة مانشستر إيان هوبكنز إنّ عناصر مكافحة الإرهاب أوقفوا شخصاً لا يزال قيد الاحتجاز بينما يجرون عمليات تفتيش في المنزل الذي أقام فيه مؤخّراً في المدينة الواقعة في شمال غرب بريطانيا.

وذكرت تقارير أنّ المتّهم هتف ”الله“ و“تحيا الخلافة“ خلال تنفيذه ما وصفه هوبكنز بـ“الاعتداء المروّع“ الذي استهدف ثلاثة أشخاص بينهم شرطي في محطة قطارات ”فيكتوريا مانشستر“ مساء الاثنين.

وأضاف أن رجلا وامرأة في الخمسينات لا يزالان في المستشفى بعدما تعرضا لجروح ”خطيرة“، في حين تعرّض الشرطي للطعن في كتفه.

وقال هوبكنز ”نتعامل معه على أنه تحقيق متعلق بالإرهاب يقوده ضباط من (قسم) مكافحة الإرهاب بدعم من شرطة مانشستر“.

وأكد أن المحقّقين ”عملوا طوال الليل لربط تفاصيل ما حدث وتحديد هوية الرجل الذي تم توقيفه“، مشيراً إلى أن عمليات التفتيش جارية في مسكن بمنطقة ”شيتهام هيل“ في المدينة.

وأضاف ”نواصل عملنا لكي نفهم بالضبط ما جرى“.

ومساء الثلاثاء أصدرت شرطة مانشستر بياناً آخر أعلنت فيه أنّ الموقوف ”خضع لفحص على أيدي طاقم طبي متخصّص وهو موقوف بموجب قانون الصحة العقلية“، القانون البريطاني المتعلّق بالمختلّين عقلياً.

وأضاف البيان أنّه في الأثناء ”يتواصل التحقيق الذي تجريه شرطة مكافحة الإرهاب“.

والموقوف شاب يبلغ من العمر 25 عاماً ولم تكشف الشرطة عن اسمه تم توقيفه في مكان الهجوم بتهمة الشروع في القتل.

يدورها، شكرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أجهزة الطوارئ على ”ردها الشجاع“.

وكتبت في موقع ”تويتر“ ”أتضامن مع أولئك الذين أصيبوا في الاعتداء الذي يشتبه بأنه إرهابي في مانشستر الليلة الماضية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com