وزير عراقي: مجاهدي خلق لا يتمتعون بصفة اللجوء‎

وزير عراقي: مجاهدي خلق لا يتمتعون بصفة اللجوء‎

قال وزير حقوق الإنسان في العراق، محمد مهدي البياتي، إنّ عناصر منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة لا يتمتعون بصفة اللجوء في العراق، معتبرا وجودهم في العراق غير قانوني.

وذكر بيان لوزارة حقوق الإنسان تلقت شبكة “إرم” الإخبارية نسخة منه، أنّ البياتي أكد خلال لقائه جين هول لوك، مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة، وجورجي بوستن، مساعد الأمين العام لبعثة الأمم المتحدة في بغداد، أنّ “الحكومة العراقية قدمت جملة من المقترحات حول إمكانية ترحيل عناصر منظمة خلق الإرهابية إلى بلد ثالث لأنهم لا يتمتعون بصفة اللجوء وبقاؤهم في العراق أمر غير قانوني كونهم ساعدوا النظام الديكتاتوري المباد في ارتكاب أبشع الجرائم بحق أبناء الشعب العراقي”.

وبيّن الوزير العراقي “أن الأجواء السياسية في العراق لا تسمح ببقاء هذه المنظمة الإرهابية فترة أطول”.

من جانبها، أشارت “لوك” أنّ بعثة الأمم بصدد تنظيم زيارات عائلات لعناصر هذه المنظمة بغية التخفيف من معاناتهم وحثهم للعودة إلى إيران.

وأضافت أنها التقت خلال زياراتها إلى إيران عددا من المسؤولين هناك وناقشت معهم موضوع الزيارات وهي بصدد إطلاع زملائها في مفوضية اللاجئين على المباحثات التي جرت حول الموضوع.

من جانب آخر، أكد جورجي بوستن على ضرورة تفعيل ملف المفقودين بين العراق والكويت، ووجّه بدوره دعوة رسمية إلى الوزير العراقي لزيارة دولة الكويت بهدف دفع زخم العمل في هذا الملف.