إيران تلقي باللائمة في طرد سفيرها من ألبانيا على واشنطن – إرم نيوز‬‎

إيران تلقي باللائمة في طرد سفيرها من ألبانيا على واشنطن

إيران تلقي باللائمة في طرد سفيرها من ألبانيا على واشنطن

المصدر: طهران- إرم نيوز

ألقت إيران عبر المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي، باللائمة على الولايات المتحدة؛ بعد قرار  ألبانيا طرد اثنين من الدبلوماسيين الإيرانيين، بينهم السفير ”غلام حسين محمد نيا“.

واعتبر قاسمي في تصريحات صحفية لوسائل إعلام إيرانية، اليوم الخميس، أن ”السلطات الألبانية أصبحت ضحية للسیناریوهات الأمريكیة والإسرائيلية“، واصفًا إجراء ألبانيا بأنه ”غير إداري ولا يتماشى مع الأعراف الدبلوماسية“.

وأضاف بأن ”هذا الإجراء جاء في تتمة السیناریوهات السابقة الرامیة لتدمیر العلاقات بین إیران وأوروبا في الحقبة الحساسة الراهنة“، زاعمًا أن العلاقات الإيرانية الألبانية كانت على الدوام ”علاقات جيدة تحترم كافة القوانين والقرارات الداخلية للحكومة الألبانية“.

وألمح قاسمي إلى تورط أمريكا في التوتر الدبلوماسي مع ألبانيا، قائلًا: ”بما أن أول موقف حیال هذا الموضوع جاء من قبل الولایات المتحدة، ونظرًا لأن ألبانیا أعلنت كذلك بأن الإجراء جاء بالتعاون مع الأجهزة الأمنیة لسائر الدول، حسبما یبدو، فإنه يرجح بأن الإجراء جاء من قبل أمیركا والكیان الصهیوني“.

ودعا قاسمي الحكومة الألبانیة للحفاظ على كینونتها واستقلالها وأمنها وعدم السماح للآخرين بأن يؤثروا سلبًا على علاقاتها مع البلدان الأخرى، لأسباب سیاسیة خاصة، مشيرًا إلى أن ”طهران ستتحدث عن موضوع طرد دبلوماسييها بالتفصيل قريبًا“.

ووفقًا لشبكة تلفزيون ألبانية، فقد طردت السلطات في تيرانا، مساء الأربعاء، الدبلوماسيين الإيرانيين؛ لاتهامهما بالضلوع في هجوم إرهابي أثناء مباراة لكرة القدم بين منتخبي إسرائيل وألبانيا.

والمباراة أقيمت في نوفمبر 2016، في ظل إجراءات أمنية مشددة في العاصمة تيرانا، وتبعها 20 اعتقالًا قامت بها أجهزة الأمن الألبانية وقتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com