إثر محادثات تستضيفها الإمارات.. تفاؤل رسمي أفغاني بشأن فرص السلام مع طالبان  – إرم نيوز‬‎

إثر محادثات تستضيفها الإمارات.. تفاؤل رسمي أفغاني بشأن فرص السلام مع طالبان 

إثر محادثات تستضيفها الإمارات.. تفاؤل رسمي أفغاني بشأن فرص السلام مع طالبان 

المصدر: الأناضول

أبدى مسؤولان أفغانيان تفاؤلهما، اليوم الأربعاء، بشأن إمكانية التوصل إلى اتفاق سلام مع حركة طالبان، في ظل الجهود الأمريكية الأخيرة الرامية إلى تسوية الصراع سلميًا بين الجانبين.

وخلال مؤتمر صحفي في كابل، قال عمر داودزاي، سكرتير مجلس السلام الأعلى في الحكومة الأفغانية، وهو أعلى هيئة حكومية مكلفة بالتوصل إلى اتفاق سلام، إن ”الأمور تتطور بسرعة وسرعان ما سيبدأ العمل في صياغة اتفاق سلام“.

وأضاف بقوله: ”أقولها مرة أخرى، من خلال ما اطلعت عليه من معلومات واتصالات، أننا سنشهد تطورات تاريخية في الأشهر المقبلة إن لم يكن في الأيام المقبلة“.

وتابع أنه ”يتم التشاور حاليًا حول استراتيجية لما بعد اتفاق السلام المتوقع، على مدى 5 سنوات، تصبح طالبان فيها جزءًا طبيعيًا من المجتمع“.

بدوره، أكد رئيس المجلس، عبد الكريم الخليلي، في تصريحات صحفية أن ”الحكومة تدعم جميع العروض لإنهاء الحرب وإحلال السلام وترحب بها“.

ويأتي ذلك في أعقاب جلسات مكثفة للمحادثات التي تستضيفها الإمارات، ويشارك فيها مبعوث السلام الأمريكي إلى أفغانستان، زلماي خليل زاد، ومسؤولون أفغان وممثلون عن حركة طالبان بمشاركة ممثلين من السعودية والإمارات وباكستان خلال اليومين الماضيين.

وكانت حركة طالبان قد أعلنت مرات عديدة في السابق أنها لن تتحدث مع المسؤولين الأفغان، وأنها ستناقش مستقبل أفغانستان مع الولايات المتحدة بدلًا من ذلك.

وأشار المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد، في بيان، الأربعاء، إلى أن ”المحادثات في أبو ظبي تركز على خروج القوات الأجنبية ووضع حد للغارات الجوية العمياء والقاتلة على المدنيين وإطلاق سراح السجناء“.

وفي سياق متصل، أجرى خليل زاد، الأربعاء، محادثات مكثفة مع مسؤولين باكستانيين في إسلام أباد ضمن جولته المكوكية في المنطقة.

وقال مسؤول عسكري باكستاني (طلب عدم الكشف عن هويته)، إن الجانبين اقترحا هدنة لمدة 6 أشهر في أفغانستان يتم في نهايتها تشكيل حكومة وحدة وطنية أفغانية.

وأضاف المسؤول أن ”الأمور في مراحلها الأولية في الوقت الراهن، ولم يتم التوصل إلى أي شيء ملموس، باستثناء أن الجانبين اتفقا على مواصلة المحادثات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com