إيران تعتقل 28 شخصًا في الأحواز.. والعمال يصعدون احتجاجاتهم – إرم نيوز‬‎

إيران تعتقل 28 شخصًا في الأحواز.. والعمال يصعدون احتجاجاتهم

إيران تعتقل 28 شخصًا في الأحواز.. والعمال يصعدون احتجاجاتهم

المصدر: إرم نيوز

اعتقلت القوات الإيرانية، يوم الإثنين، 12 من عمال مصنع الصلب في مدينة الأحواز، والذين يواصلون احتجاجات لليوم الـ38 ضد الحكومة والنظام؛ بسبب عدم دفع رواتبهم المتأخرة منذ أشهر.

وقالت نقابة العمال الإيرانية، إن ”السلطات الأمنية اعتقلت 12 من عمال مصنع الصلب بمدينة الأحواز، يوم الإثنين، فيما اعتقلت 16 آخرين، مساء أمس الأحد، ضمن حملة أمنية استهدفت منازل العمال المحتجين“.

وأضافت النقابة أن ”العمال يواصلون احتجاجهم ضد الحكومة؛ للمطالبة بدفع رواتبهم وإطلاق سراح زملائهم المعتقلين لدى السلطات الأمنية، منذ يوم أمس“.

من جانبه، توجه قائد قوات الحرس الثوري في محافظة خوزستان، اللواء باقري، إلى مكان عمال مصنع الصلب والحديد المحتجين، مطالبًا إياهم بالتهدئة ووقف الاحتجاجات.

وتعهد باقري بالإفراج عن جميع العمال المعتقلين، مساء الإثنين، وفقًا لما ذكرته وسائل إعلام رسمية إيرانية، من بينها وكالة أنباء ”إيلنا“ العمالية.

بدوره، قال رئيس مدير مصنع الصلب في الأحواز، كسري غفوري، إنه ”يتابع بنفسه مع السلطات المحلية بمدينة الأحواز الإفراج عن العمال المعتقلين“.

ونشرت الحكومة الإيرانية في الأحواز، الأحد، قوات خاصة لمواجهة العمال المحتجين.

ويعد مصنع ”فولاذ أحواز“ أول مصنع في المدينة، وتأسس عام 1963؛ بهدف إنتاج جميع أنواع الحديد البسيط وحديد التسليح وغيرها، ويعمل فيه نحو 600 من العمال الدائمين.

وتصل مدة الخدمة للمجمع الصناعي أكثر من 50 عامًا، وهو أول منتج من محاصيل أسياخ وشلمان في إيران، ووجود أكثر من 3000 منتسب يعطيه القدرة على إنتاج أكثر من مليون و435 ألف طن من محاصيل الفولاذ، وفي العام 2009 تم بيعه إلى القطاع الخاص.

وكانت ”مجموعة الصناعات الوطنية لفولاذ الأحواز ”، تدار من قبل مجموعة “ أمير منصور أريا للاستثمار“، لكن بعد إعدام منصور أريا؛ بسبب اتهامات الفساد، أصبح المصنع تحت إشراف السلطة القضائية، ثم تحولت ملكيته إلى القطاع الخاص عام 2009.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com