يستغلها النظام لجني الأموال.. نائب إيراني ينتقد انتشار المراقد الدينية ”المصطنعة“ – إرم نيوز‬‎

يستغلها النظام لجني الأموال.. نائب إيراني ينتقد انتشار المراقد الدينية ”المصطنعة“

يستغلها النظام لجني الأموال.. نائب إيراني ينتقد انتشار المراقد الدينية ”المصطنعة“

المصدر: إرم نيوز

انتقد النائب في البرلمان الإيراني، والقيادي في التيار المتشدد، ”غلام علي جعفر زاده أيمن آبادي“، اليوم السبت، ظاهرة انتشار المراقد الدينية، التي اعتبر أنها ”مراقد مصطعنة“ بعد الثورة التي قام بها الخميني ضد الشاه محمد رضا بهلوي.

وقال النائب أيمن آبادي، إن ”الزيادة في عدد المراقد الدينية ونسبها إلى الأئمة المعصومين بحسب المعتقدات الشيعية، ظاهرة خطيرة انتشرت بعد الثورة عام 1979 وسقوط نظام شاه إيران“، بحسب وسائل إعلام رسمية.

وأضاف، أن ”هناك زيادة بنسبة 10 بالمئة في المراقد الدينية المصطنعة عقب الثورة الإسلامية“، مؤكدًا أنها تضاعفت في أعقاب الثورة ثلاث مرات.

وتابع النائب الإيراني أنه ”في الدورة العاشرة من البرلمان أتوقع أن تتم زيادة بنسبة 10 بالمئة في أعداد المراقد الدينية المصطنعة“، لافتًا إلى أنه ”إذا لم نقف بوجه هذه الظاهرة فستكون لدينا مراقد دينية (مصطنعة) بعدد القرى والمناطق الريفية في إيران“.

ويستغل النظام الإيراني وبعض المؤسسات التابعة له، ظاهرة بناء الأضرحة والمراقد الدينية المصطعنة في عموم البلاد بهدف جلب الأموال الطائلة منها من الإيرانيين، الذين يعتقدون أن هذه المراقد تحقق غاياتهم.

وكانت تقارير تحقيقية لمؤسسة تابعة للمرجع الديني الراحل شهاب الدين المرعشي النجفي المتوفي عام 1990، والمعروف بـ“الأنساب“، قد أكدت أن ”ما لا يقل عن خمسة آلالاف مرقد ديني في إيران لا أساس له من الصحة وأن الأنساب غير دقيقة“.

وتشير المصادر التاريخية، إلى أن العناية ببناية الأضرحة والمراقد، انتشرت في العصر الصفوي فتعددت اشكالها وانتشرت في مناطق واسعة من إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com