جنرال إيراني: لا نثق بأمريكا “الكاذبة”

جنرال إيراني: لا نثق بأمريكا “الكاذبة”

أكد مساعد هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية العميد مسعود جزايري أن بلاده لا تثق بالأمريكيين، واصفاً وعودهم بأنها “كاذبة”.

وقال العميد جزايري، وهو أيضا قائد مقر الحرب الناعمة الإثنين في تصريحات له، إن “غالبية مشاكل العالم الإسلامي ناجمة عن الأداء الاستكباري والمطالب المبالغ بها لقوى الهيمنة وعلى رأسها أمريكا، مضيفاً أن “المصائب التي ابتلي بها العالم الإسلامي، بسببهم بلغت درجة تمنع أن يكون لدينا الحد الأدنى من الثقة بالأمريكيين”.

وأضاف قائد مفر الحرب الناعمة، أنه خلال محادثات التي قامت بها الجزائر المتعلقة بأزمة احتجاز الرهائن الأمريكيين في سفارتهم بطهران عقب الثورة الإسلامية، “تعهد الأمريكيون رسمياً وبصراحة على عدم التدخل في الشؤون الداخلية لإيران، في حين أن شعبنا لم يمر عليه أي يوم من دون الإيذاء من جانبهم”.

وأكد العميد جزائري، أن كل ما وعدت به أمريكا “الشيطان الأكبر” كان خاوياً في الواقع، مضيفاً: “من البديهي أننا سوف لن يكون لنا أدنى ثقة بهذا النظام السلطوي”.

وقال قائد مقر الحرب الناعمة: “إن أمريكا دخلت اليوم أكبر حرب مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية والإسلام الأصيل في مجال الحرب الناعمة والهجوم الثقافي، لذا فإن المسؤولية الأساسية لمدافعي الثورة الإسلامية وكل المسلمين الواعين والأحرار والشعب الإيراني العظيم هي مواجهة هذه الحرب الواسعة والعميقة”.

واعتبر الجزايري أن الحرب الناعمة المفروضة اليوم، أخطر من القصف النووي، لذا فأنه ينبغي علينا الاستعداد للدفاع، قائلاً: “إن ما يعد به الشيطان كذب وسراب”.