القصر البريطاني يفرض على الصحفيين الزي الرسمي

القصر البريطاني يفرض على الصحفيين الزي الرسمي

نشر قصر “باكينغهام” على موقعه الرسمي ملاحظة موجهة إلى الصحفيين الذين يغطون تحركات العائلة الملكية البريطانية، يلزمهم من خلالها بارتداء زي رسمي، وإلا سيتم استبعادهم من الرحلات الرسمية، وأولها سفر الأمير “ويليام” وزوجته إلى نيويورك بين 7 و 9 كانون الأول/ديسمبر المقبل.

وحددت الملاحظة المنشورة أن: “سترة البذلة وأيضا ربطة العنق ضروريتان بالنسبة للرجال، وأن “الذين يلبسون الجينز والحذاء الرياضي لن يقبلوا”، أما بالنسبة للصحفيات فعليهن ارتداء ” بذلة بالبنطال أو التنورة”.

وأضافت الملاحظة التي تنطبق كذلك على التقنيين أن في ذلك “احترام لضيوف الملكة ولكل أفراد العائلة الملكية “.

وسبق أن منع من الاقتراب من الملكة “اليزابيث ” خلال حزيران/يونيو الماضي الصحفي الوحيد المكلف بتصوير وصولها بالقطار السريع إلى محطة غرب باريس، لأنه لم يكن بالبذلة، فبقي هذا الحدث دون صور.

وأورد الموقع الأمريكي The Daily Beast أن “باكينغام بالاس” يفرض على الصحفيين والمصورين عدم التقاط صور “لأحد أفراد العائلة الملكية وهو يحمل كأسا في يده، أو أثناء تناوله الطعام “، ولا أثناء أدائه الصلاة. وأيضا يمنعون من رفع أصواتهم بالنداء بالاسم، مثلا كيت أو ويليام، لتوجيه انتباههم نحو عدسة المصور.