فلسطين تتوجه لمجلس الأمن عقب اجتماع فيينا

فلسطين تتوجه لمجلس الأمن عقب اجتماع فيينا

رام الله – قال وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، إنّ مشروع قرار مجلس الأمن الذي يطالب بتحديد إطار زمني لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، سيطرح للتصويت عليه فور عودة الدول الأعضاء في المجلس من فيينا، لانشغالها بالملف النووي الإيراني.

وفي حديث مع إذاعة صوت فلسطين الرسمية، اليوم الاثنين، أوضح المالكي، أن ”مشروع القرار سيطرح في الـ28 من نوفمبر/تشرين ثاني الجاري، أو على أبعد تقدير في الثاني من ديسمبر/كانون أول المقبل“.

وأشار المالكي إلى أنّ القيادة الفلسطينية حسمت أمرها بتقديم المشروع للتصويت عليه، سواء ضمنت تصويت 9 دول أو دون ذلك.

ويتطلب إقرار هذا المشروع، 9 أصوات بدون استخدام أي من الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، حق النقض الفيتو.

وكان الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، حدد نهاية الشهر الحالي، موعداً لتقديم مشروع القرار الذي يطالب بتحديد شهر نوفمبر/تشرين ثاني 2016 موعداً لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية 1967.

وفي العاصمة النمساوية، فيينا، تقرر تمديد الجولة العاشرة للمفاوضات بين إيران وأعضاء دول مجموعة 5+1، حول برنامج نووي طهران، إلى اليوم الاثنين، بعد 6 أيام متتالية الانعقاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com