تركيا تستقبل السوريين العالقين قبالة قبرص

تركيا تستقبل السوريين العالقين قبالة قبرص

أنقرة- وصلت سفينة كانت تحمل ٣٠٠ مهاجرًً غير شرعي يعتقد أنهم سوريون، إلى مدينة مرسين جنوب تركيا، بعد تعطلها وجنوحها في منطقة صخرية خطرة بالقرب من سواحل مدينة كيرينيا (غرنة) بشمال قبرص.

وأفاد أحد المهاجرين، رفض الإفصاح عن اسمه، كان يحمل ابنه، أن خفر السواحل أنقذوه وابنه من بين الأمواج، حينما كانا يصارعان الموت.

يشار إلى أن فرق خفر السواحل التابعة لتركيا، ولجمهورية شمال قبرص التركية، تمكنت من إنقاذ ٣٠٠ مهاجر غير شرعي، يعتقد أنهم سوريون، كانوا على متن السفينة التي كانت تحمل علم تنزانيا، وسحبت خفر السواحل السفينة إلى ميناء غرنة السياحي، في شمال قبرص، وتم نقل المهاجرين الذين كانوا على متنها، وبينهم 35 طفلًا، و40 امرأة، إحداهن حامل، إلى صالة أرطغرل أباقان الرياضية.

وتمكنت السفينة، التي أبحرت من ميناء مرسين التركي، قبل ثلاثة أيام، من تجاوز خطر الغرق، بعد أن نجحت في إلقاء مرساتها، والتوقف على بعد ٥٠٠ متر من الساحل دون أن ترتطم