أخبار

تيريزا ماي للبرلمان البريطاني: إما اقتراحي وإما لا اتفاق أو لا خروج من الاتحاد الأوروبي 
تاريخ النشر: 06 ديسمبر 2018 11:57 GMT
تاريخ التحديث: 06 ديسمبر 2018 12:11 GMT

تيريزا ماي للبرلمان البريطاني: إما اقتراحي وإما لا اتفاق أو لا خروج من الاتحاد الأوروبي 

اتهمت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي مجلس العموم بالسعي لإحباط الخروج من الاتحاد الأوروبي.

+A -A
المصدر: رويترز

قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اليوم الخميس، إن أمام أعضاء البرلمان ثلاثة خَيارات قُبيْل التصويت على اقتراحها بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي هي: الاتفاق على اقتراحها أو مواجهة الخروج دون اتفاق أو حتى عدم الخروج على الإطلاق.

وأفادت ماي إنها تتحدث مع نواب بشأن إعطاء البرلمان دورًا أكبر في حسم مسألة الترتيب الخاص بأيرلندا الشمالية، لكنها لم تورد مزيدًا من تفاصيل تُذكر.

وأضافت أن البعض في البرلمان يحاول إحباط عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي، وأنها لا تعتقد أن إجراء استفتاء آخر على الخروج هو المسار الصحيح.

وقالت لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”هناك ثلاثة خيارات: الأول هو الخروج من الاتحاد الأوروبي باتفاق.. والاثنان الآخران هما الخروج دون اتفاق، أو عدم الخروج على الإطلاق“.

وتابعت ”من الواضح أن في مجلس العموم من يريد إحباط الخروج من الاتحاد الأوروبي والعدول عن نتيجة تصويت الشعب البريطاني وهذا يجانبه الصواب“.

وتجنبت ماي مرارا الرد على أسئلة عن ما إذا كانت ستؤجل التصويت المقرر يوم الـ11 من ديسمبر/ كانون الأول لكنها لم تلمح إلى احتمال تقديم تنازلات فيما يتعلق بالترتيب الخاص بأيرلندا الشمالية.

ومن ناحية أخرى قال ستيفن باركلي وزير الخروج من الاتحاد الأوروبي اليوم، إن بريطانيا ستكون مستعدة للخروج دون اتفاق في مارس/ آذار ”لكن الأمر يتطلب الكثير من العمل“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك