بعد اتهامات بـ“إهانة“ إيرانيات.. طهران تمنع مواطنيها من السفر إلى جورجيا – إرم نيوز‬‎

بعد اتهامات بـ“إهانة“ إيرانيات.. طهران تمنع مواطنيها من السفر إلى جورجيا

بعد اتهامات بـ“إهانة“ إيرانيات.. طهران تمنع مواطنيها من السفر إلى جورجيا

المصدر: إرم نيوز

أعلنت السلطات الإيرانية، يوم الأحد، منع مواطنيها من السفر إلى جورجيا على خلفية ما اعتبرته طهران ”إهانة“ للنساء الإيرانيات خلال عمليات التفتيش في مطارات جورجيا.

ونقلت وكالة أنباء ”فارس نيوز“ الإيرانية عن المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي قوله، إنه ”بسبب تعرض عدد من النساء الإيرانيات للإهانة في مطار تبليسي في آب/ أغسطس الماضي، بعد سلسلة من التحقيقات التي أجريت في هذا الإطار، قررنا منع سفر الإيرانيين إلى جورجيا“.

وأعرب قاسمي عن أمله أن تتخذ السلطات الجورجية وقوات الشرطة في مطار تبليسي ”أقصى قدر من الرعاية والاحترام للمرأة المسلمة وتجنب تكرار مثل هذه الأفعال الشنيعة“، على حد تعبيره.

وأضاف أن ”قرار منع الإيرانيين من السفر إلى جورجيا جاء نتيجة تقرير رفعته السفارة الإيرانية في العاصمة تبليسي وحجم الانتهاكات التي تتعرض لها السائحات الإيرانيات من قبل رجال الشرطة“.

وفي 18 أغسطس/ آب الماضي، استدعت الخارجية الإيرانية، سفير جورجيا لدى طهران، إيسوب جاخوا شويلي، على خلفية ورود تقارير تتحدث عن إجبار السلطات الأمنية في مطار تبليسي، سائحات إيرانيات، على خلع الحجاب والعباءات خلال عملية التفتيش، الأمر الذي اعتبرته طهران ”عملية مهينة“.

وقال النائب عن مدينة شاهين شهر التابعة لمحافظة أصفهان، حسين علي حاجي دليجاني، إن ”عددًا من السائحات الإيرانيات أجبرن على خلع الحجاب والعباءة أثناء تفتيشهن في مطار تبليسي“، مضيفًا أن ”السائحات كن يردن التوجه إلى مطار أصفهان الدولي وسط إيران من مطار تبليسي“.

وأشار النائب الإيراني إلى أن ”هذا الإجراء اتخذ ضد النساء الإيرانيات فقط، وهناك نساء من دول إسلامية لم يتم إجبارهن على خلع الحجاب“، منوهًا إلى أن ”وزارة الخارجية تتابع هذه القضية مع الحكومة الجورجية“.

ووقعت جورجيا وإيران اتفاقية بشأن السفر بدون تأشيرة في نوفمبر/ تشرين الثاني 2010، ودخل الاتفاق حيز التنفيذ في كانون الثاني/ يناير 2011، يسمح السفر للإيرانيين والجورجيين على السواء السفر بين البلدين دون تأشيرة دخول لمدة تصل إلى 45 يومًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com