إسرائيل توقف التنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية في القدس – إرم نيوز‬‎

إسرائيل توقف التنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية في القدس

إسرائيل توقف التنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية في القدس

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

أفادت وسائل إعلام عبرية، مساء الخميس، أن إسرائيل أوقفت التنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية في ضواحي القدس المحتلة، منذ عدة أسابيع.

جاء ذلك بعد اعتقال السلطة لمقدسي يحمل الهوية الإسرائيلية والجنسية الأمريكية، يدعى عصام عقل، بتهمة بيع عقارات فلسطينية في البلدة القديمة بالقدس لمنظمات استيطانية.

وقالت قناة ريشت كان الإسرائيلية: إن وقف التنسيق الأمني من شأنه ”منع أي نشاطات أمنية للسلطة في القدس وضواحيها، كاعتقال مطلوبين جنائيين، أو تأمين الأحداث الجماهيرية، والفعاليات الشعبية والرسمية“.

وبحسب القناة، فإن إسرائيل ”تدرس اتخاذ إجراءاتٍ مشددة ضد السلطة الفلسطينية، إذا لم تفرج عن المعتقل“، مشيرةً إلى أن ضغوطًا كبيرةً ”تُمارس على السلطة من أجل ذلك“.

وخلال الأيام الأخيرة، اعتقلت السلطات الإسرائيلية عددًا من قيادات حركة ”فتح“ في القدس، إضافة إلى محافظ المدينة عدنان غيث، الذي تم توقيفه الأحد الماضي.

وقررت محكمة إسرائيلية، مساء الخميس، تمديد اعتقال ”غيث“ حتى الأحد المقبل.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية ”وفا“، في وقت سابق الخميس، عن مصادر وصفتها بـ“الرفيعة“، أن القيادة الفلسطينية ورئيس جهاز المخابرات ماجد فرج، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، يتعرضون لضغوط وتهديدات ”هائلة“ للإفراج عن عقل، الموقوف لدى السلطة الفلسطينية منذ شهرين.

ويأتي هذا التطور بعد يوم على مطالبة السفير الأمريكي في إسرائيل، ديفيد فريدمان، بالإفراج عن عقل.

وأضافت ”وفا“ أن حملة الاعتقالات التي قامت بها إسرائيل في مدينة القدس، وطالت محافظها، تهدف للضغط من أجل الإفراج عن المتهم.

ووصفت ما يجري في القدس بـ ”حرب شاملة على السيادة، وترسيخ الوجود“.

وأشارت إلى أن ”الاحتلال وسماسرته يشنون حملة مسعورة للاستيلاء على الأراضي الفلسطينية، وخصوصًا في القدس وأراضٍ في الضفة الفلسطينية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com