واشنطن تحث أنقرة للعب دور أكبر في التحالف

واشنطن تحث أنقرة للعب دور أكبر في التحالف
نائب الرئيس الأمريكي سيسعى إلى تهدئة التوترات التي نشأت بين بلاده وتركيا بسبب تردد الأخيرة في لعب دور كبير في محاربة تنظيم داعش الذي يستولي على مناطق شاسعة من العراق وسوريا.

أنقرة ـ وصل نائب الرئيس الاميركي جون بايدن الى تركيا الجمعة في زيارة تستغرق ثلاثة أيام تهدف إلى اقناع القادة الاتراك بلعب دور أكبر في التحالف ضد تنظيم الدولة الاسلامية المتشدد.

ويتوقع أن يسعى بايدن إلى تهدئة التوترات التي نشأت بين البلدين العضوين في الحلف الاطلسي بسبب تردد تركيا في لعب دور كبير في محاربة التنظيم المتطرف الذي يستولي على مناطق شاسعة من العراق وسوريا.

وسيلتقي بايدن مساء الجمعة برئيس الوزراء التركي أحمد داود اوغلو في اسطنبول لاجراء محادثات على مأدبة عشاء، فيما سيلقي السبت كلمة أمام مؤتمر قبل لقاء مهم مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ومن المقرر أن يغادر بايدن اسطنبول الأحد.

واقتصرت مشاركة أنقرة في التحالف، حتى الآن، على السماح لمجموعة من مقاتلي البشمركة بالعبور من الأراضي التركية لمساعدة المقاتلين في مدينة كوباني الكردية في قتالهم ضد الدولة الاسلامية.

وتريد تركيا من الولايات المتحدة المساعدة في تدريب وتجهيز أعداد كبيرة من عناصر الجيش السوري الحر للقتال ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد، فضلا عن انخراطها في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد الإرهاب.

وتقول أنقرة إنها ترغب في إقامة منطقة عازلة في سوريا على طول الحدود مع تركيا وفرض منطقة حظر للطيران، كما ترغب من الولايات المتحدة تبني استراتيجية للاطاحة بالأسد كشرط لزيادة مشاركتها في التحالف.

محتوى مدفوع