تقرير أمريكي: هذه حقيقة الهجوم الكيماوي للمعارضة السورية في حلب  

تقرير أمريكي: هذه حقيقة الهجوم الكيماوي للمعارضة السورية في حلب  

المصدر: واشنطن – إرم نيوز

فند مركزأبحاث أمريكي اتهامات النظام السوري وحليفته روسيا بشأن شن المعارضة هجومًا كيماويًا على مدينة حلب مساء السبت الماضي، ما أدى إلى إصابة 100 شخص.

وذكر معهد سياسات الشرق الأوسط في تقرير نشره يوم الثلاثاء، أن ”الصور والتقارير التي نشرتها وسائل الإعلام الرسمية السورية والروسية حول الهجوم، أثارت شكوكًا حول صحته، خاصة فيما يتعلق باستخدام المعارضة لقذائف مورتر 120 ملم لشن تلك الضربة“.

وأضاف التقرير: أعلنت موسكو قيام الطائرات الروسية بمهاجمة المناطق التي انطلق منها الهجوم قرب بلدة خان تومان القريبة، وبعد ذلك برزت شكوك حول صحة ادعاءات روسيا والنظام السوري بعد أن نشرت وسائل الإعلام الروسية والسورية صورًا وتقارير عن الهجوم“.

وتابع أن تلك الصور والتقارير ”أظهرت جنودًا روسيين وهم ينقلون شظية مورتر من الأرض في منطقة الخالدية، حيث وقع الهجوم الكيماوي المزعوم، وصاحب ذلك تقرير عسكري بأن الهجوم تم عبر قذيفة مورتر 120 ملم“.

وأوضح أنه ”ليس هناك أي نظام مورتر مدفعي في سوريا يصل مداه إلى 11 كلم وهي المسافة بين مصدر الهجوم ومنطقة الخالدية، إلى جانب ذلك لا يمكن لقذيفة مورتر 120 ملم أن تحمل كميات كافية من المواد الكيماوية بحيث تؤدي إلى إصابة 100 شخص تم نقلهم للمستشفيات في حلب“.

وأكد التقرير على ”ضرورة تسهيل مهمة منظمة حظرالأسلحة الكيماوية التي تعتزم إرسال فريق لتقصي حقيقة الهجوم الكيماوي المزعوم“، مشددًا على أن ”تحقيقًا مستقلاً فقط يمكن أن يقررعما إذا كان الهجوم قد وقع فعلاً والطرف الذي قام به“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com