مقتل 22 شرطيًّا بكمين لطالبان في أفغانستان

مقتل 22 شرطيًّا بكمين لطالبان في أفغانستان

المصدر: رويترز

قتل 22 شرطيًّا بكمين نصبته حركة طالبان في إقليم فراه غرب أفغانستان، في وقت متأخر الليلة الماضية، ما يزيد عدد القتلى في صفوف قوات الأمن التي تقاتل تمردًا يزداد جرأة، وفق ما أعلن محب الله محب المتحدث باسم الشرطة.

وأكد محب على وقوع الكمين، لكنه لم يقدم تفاصيل، في حين ذكر متحدث في مستشفى بالإقليم، أن 22 جثة وصلت بعد الهجوم.

ونصب مسلحو طالبان كمينًا لقافلة من قوات الأمن في منطقة لاش جوين في فراه، وهو إقليم ناءٍ منخفض الكثافة السكانية على الحدود مع إيران، إذ تسيطر طالبان على أجزاء كبيرة من المناطق الريفية.

في المقابل، قال المتحدث باسم طالبان قاري يوسف أحمدي، إن ”الهجوم أسفر عن مقتل 25 شرطيًّا، بينهم قادة كبار وتدمير أربع عربات عسكرية“، مضيفًا أنه ”تم الاستيلاء على كميات كبيرة من الأسلحة“.

ولم تعد السلطات الأفغانية تفصح عن الأرقام بالتفصيل، لكن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، أكد مؤخرًا على أن عدد القتلى يبلغ 500 شهريًّا، وهو رقم يقول كثير من المسؤولين في كابول إنه أقل من الخسائر الحقيقية.

وتتزايد الخسائر رغم تكثيف الجهود الدبلوماسية الأمريكية، لبدء محادثات السلام مع طالبان مع تعيين واشنطن للسفير الأمريكي السابق في كابول زلماي خليل زاد، مبعوثًا خاصًّا للسلام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com