الاتحاد الأوروبي يدعو موسكو وكييف إلى ضبط النفس

الاتحاد الأوروبي يدعو موسكو وكييف إلى ضبط النفس

المصدر: الأناضول

دعا الاتحاد الأوروبي، مساء الأحد، جميع الأطراف إلى ”العمل بأقصى درجات ضبط النفس لتهدئة الأوضاع على الفور في بحر آزوف عبر مضيق كيرتش“، وطالب روسيا بإعادة حرية المرور في مضيق كيرتش.

جاء ذلك في بيان أصدرته المتحدث الرسمية باسم سياسة الاتحاد الأوروبي الخارجية، ماجا كوكيجانيتش، نشر على الموقع الإلكتروني لموقع دائرة العمل الأوروبي الخارجي، على خلفية إطلاق روسيا النار على سفينتين تابعتين للبحرية الأوكرانية، قبل احتجازهما.

وأشار البيان إلى تصاعد التوترات في بحر آزوف ومضيق كيرتش بشكل خطير، بعد حادث وقع صباح الأحد بين السفن الحربية الروسية والأوكرانية حيث كانت الأخيرة تحاول المرور عبر مضيق كيرتش وكذلك التطورات اللاحقة، بما في ذلك إغلاق السلطات الروسية المضيق أمام حركة المرور.

وقال البيان: ”نتوقع من روسيا استعادة حرية المرور على مضيق كيرتش“، وحث الجميع على ”العمل بأقصى درجات ضبط النفس لتهدئة الوضع على الفور“.

وأضاف: ”كما أوضح الممثل السامي في البرلمان الأوروبي مؤخرًا، فإن الأحداث التي وقعت في بحر آزوف هي دليل على أن عدم الاستقرار والتوترات سوف يرتفعان عندما يتم تجاهل القواعد الأساسية للتعاون الدولي“.

ولفت إلى أن ”الاتحاد الأوروبي لا يعترف بالضم غير الشرعي لشبه جزيرة القرم من قبل روسيا“.

وفي وقت سابق الأحد، قالت البحرية الأوكرانية، في بيان على ”فيسبوك“، إن إحدى سفنها الحربية الصغيرة تضررت فيما أصيب أحد أفراد طاقمها جراء إطلاق النار الروسي.

ووقع الهجوم أثناء عبور 3 سفن تابعة للبحرية الأوكرانية من مدينة أوديسا على البحر الأسود إلى مدينة ماريوبول في بحر أزوف، عبر مضيق كيرتش.

وقالت وسائل إعلام غربية، إن الهجوم يأتي بعد يوم من التوتر بين البلدين؛ إذ منعت روسيا 3 سفن حربية أوكرانية من دخول بحر أزوف بوضع سفينة شحن عملاقة تحت أحد الجسور التي تخضع للسيطرة الروسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com