إسرائيل تسمح بالصلاة في الأقصى للجمعة الثانية

إسرائيل تسمح بالصلاة في الأقصى للجمعة الثانية

القدس المحتلة -أعلنت الشرطة الإسرائيلية أنها لن تفرض قيوداً على وصول المصلين المسلمين إلى المسجد الأقصى بالقدس الشرقية، لأداء صلاة الجمعة، للأسبوع الثاني على التوالي.

وقالت لوبا السمري ، المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية، للإعلام العربي، في تصريح مكتوب:” لن تُفرض قيود اليوم على دخول المصلين قاصدي أداء صلاه الجمعة بالحرم القدسي الشريف”.

ومع ذلك أوضحت السمري أن الشرطة الإسرائيلية ستواصل انتشارها المكثف في المدينة وإسرائيل.

وفي هذا الصدد، قالت “ستواصل قوات الشرطة الانتشار الواسع في شتى أنحاء البلاد، وتركيزاً على البلدات المختلطة، والمواقع الحساسة، وأماكن الاحتكاك، وخطوط التماس، بما يتضمن مدينة القدس وشرقيها، حيث هنالك انتشار واسع للقوات المختلفة، وحرس الحدود (تابعة للشرطة)، وأخرى خاصة علنية جلية وسرية حفاظاً على الأمن والأمان مع النظام العام وسلامة كافة أفراد الجمهور”.

وهذه هي الجمعة الثانية التي تسمح فيها الشرطة الإسرائيلية بالصلاة دون قيود في المسجد الأقصى، بعد الاجتماع الثلاثي في العاصمة الأردنية عمان قبل أسبوعين بمشاركة عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري، في محاولة للحد من التوتر المستمر منذ أشهر في مدينة القدس.

غير أن عدة حواجز محيطة بمدينة القدس، شهدت الجمعة الماضية، اشتباكات بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية بعد منع الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية من عبور الحواجز إلى المدينة.