اعتقال رجل دين إيراني انتقد أسلوب الحياة المرفهة للمسؤولين

اعتقال رجل دين إيراني انتقد أسلوب الحياة المرفهة للمسؤولين

المصدر: طهران- إرم نيوز

اعتقلت السلطات الأمنية في العاصمة الإيرانية طهران، مساء الإثنين، رجل الدين مهدي صدر الساداتي، الذي دشن منذ فترة حملة عبر شبكة الإنترنت لتوثيق ورصد الحياة المرفهة للمسؤولين وأفراد عوائلهم.

وقالت وكالة أنباء ”فارس نيوز“ الإيرانية، إن ”السيد مهدي صدر الساداتي، تم اعتقاله مساء اليوم من قبل جهات أمنية في العاصمة طهران“، مشيرة إلى أن ”اعتقال الساداتي جاء بسبب الحملة التي شنها، لانتقاد أسلوب حياة بعض المسؤولين وأفراد عائلاتهم عبر موقع التواصل الاجتماعي“.

وأضافت مصادر أمنية للوكالة أن ”اعتقال الساداتي، جاء بعد نشر العديد من الصور ومقاطع الفيديو المتعلقة بحياة بعض المسؤولين وعوائلهم في طهران“، مشيرًا إلى أن ”من المتوقع أن تتم محاكمة المعتقل أمام محكمة رجال الدين في طهران“.

ودأب مهدي صدر الساداتي ركوب دراجته الهوائية ليقوم بتوثيق وتصوير المنازل والفلل الفاخرة العائدة للمسؤولين الإيرانيين، والتي تقع غالباً شمال العاصمة طهران، لما تتمتع به من جمال الطبيعة الخلابة المحيطة بها، ويقوم بنشرها على حسابه على ”الإنستغرام“.

وتضامن العديد من الإيرانيين عبر تغريدات له في ”تويتر“ مع رجل الدين الذي وصفوه بـ“رجل الاعتدال“ و“المناهض لفساد المسؤولين“.

وقال شخص يدعى بيدار في تغريدة له إن ”الساداتي تم اعتقاله بعدما كشف حجم السرقات لعائلة الرئيس روحاني، وفساد رسول طلوعي نجل القائد البارز المتقاعد في الحرس الثوري اللواء سعيد طلوعي“، مضيفًا أن ”اعتقاله جاء خوفًا من كشف فساد أبناء المرشد علي خامنئي، وعائلة لاريجاني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة