الاتحاد الأوروبي لبريطانيا: لا إعادة تفاوض على "اتفاق الخروج"

الاتحاد الأوروبي لبريطانيا: لا إعاد...

تواجه رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي صعوبات في الداخل للإبقاء على الاتفاق الذي تم التوصل إليه الأسبوع الماضي.

المصدر: رويترز

أبلغت ألمانيا ودول أخرى من الاتحاد الأوروبي بريطانيا، يوم الاثنين، أنه لا يمكن إعادة التفاوض على مسودة الاتفاق الخاص بخروجها من التكتل.

وتواجه رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي صعوبات في الداخل للإبقاء على الاتفاق الذي تم التوصل إليه الأسبوع الماضي والدفع به إلى البرلمان البريطاني وسط انتقادات من الساسة المؤيدين للخروج من الاتحاد الأوروبي والأيرلنديين الشماليين والراغبين في الإبقاء على علاقات أوثق مع التكتل.

وقال وزير الشؤون الأوروبية الألماني، مايكل روث: ”لا يمكن التوصل لاتفاق أفضل من المطروح على الطاولة“. ورفض وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير أي احتمال لإعادة التفاوض.

وبعد مرور عامين على تصويت البريطانيين في استفتاء عام 2016 على الخروج من الاتحاد الأوروبي توصل الجانبان إلى اتفاق خروج مبدئي ويعملان على وضع إطار عام للعلاقات المستقبلية.

ورغم أن مصير الاتفاق غير واضح على الجانب البريطاني، يعد الاتحاد الأوروبي لعقد قمَّة يوم الأحد المقبل لجميع زعماء الدول الأعضاء للموافقة على الاتفاق.

ويطوّر الاتحاد كذلك خطط الطوارئ لاحتمال خروج بريطانيا دون اتفاق إذا فشل الجانبان في إقرار الاتفاق واضطرت بريطانيا للخروج في الموعد المقرر يوم الـ29 من مارس/آذار 2019 مع عدم وجود ترتيبات تذكر للحد من الآثار الاقتصادية وغيرها.

وقال وزير خارجية لوكسمبورغ، جان أسلبورن للصحفيين لدى وصوله إلى بروكسل لحضور اجتماع لوزراء دول الاتحاد بشأن خروج بريطانيا: ”أي اتفاق أفضل من لا اتفاق“.

وأضاف: ”أعتقد أن من مصلحة بريطانيا والاتحاد الأوروبي… أن يتحقق هذا الاتفاق“.

وكرر وزير خارجية بلجيكا ديدييه رايندرز ذلك، ودعا وزير خارجية هولندا ستيف بلوك إلى رؤية ”طموحة“ للعلاقات المستقبلية بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي في إطار الإعلان السياسي الذي يعمل عليه الجانبان الآن ليواكب اتفاق الخروج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com