استقالة أفيغدور ليبرمان وترقب إسرائيلي لحل حكومة نتنياهو

استقالة أفيغدور ليبرمان وترقب إسرائيلي لحل حكومة نتنياهو

المصدر: نسمة علي - إرم نيوز

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان اليوم الأربعاء استقالته من حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو احتجاجًا على وقف إطلاق النار في غزة، مؤكدًا أن حزبه سيخرج من الحكومة الإسرائيلية نتيجة لهذه الاستقالة‎.

ووصف ليبرمان في قراره الذي يصير ساريًا بعد 48 ساعة على تقديم الاستقالة المكتوبة، الاتفاق الذي تم بوساطة مصرية أمس الثلاثاء ووافقت عليه حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بأنه ”استسلام للإرهاب“.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية عن ليبرمان قوله في اجتماع مغلق لحزب ”إسرائيل بيتنا“، الذي يترأسه:“ لقد قرَّرت الاستقالة من منصبي“.

وذكرت صحيفة ”يديعوت أحرونوت“ الإسرائيلية، على موقعها الإلكتروني أن ”ليبرمان استقال من منصبه“.

وتأتي استقالة ليبرمان، عقب توصل إسرائيل، مع الفصائل الفلسطينية بغزة لاتفاق وقف إطلاق النار، بوساطة مصرية ودولية، والذي قوبل بردود فعل غاضبة من قبل المعارضة وصحفيين، متَّهمين الحكومة بالخضوع لمطالب حركة حماس.

حل الحكومة

ورجَّحت وسائل إعلام عبرية، في وقت سابق، اليوم الأربعاء، أنه في حال استقالة ليبرمان، فإن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سيقوم بحل الكنيست والتوجه نحو انتخابات مبكرة.

ونقلت صحيفة ”هآرتس“ الإسرائيلية عن مقربين من نتنياهو قولهم، إن بيان مكتب رئيس الحكومة، الذي صدر يوم أمس، الذي وصفه كداعم لاتفاق وقف إطلاق النار مع قطاع غزة ”أخرجه عن طوره“.

وأكدوا أن ليبرمان انتظر فوز المقرّب منه موشي ليون برئاسة بلدية الاحتلال في القدس، واتخذ قراره بالاستقالة من الحكومة التي دخل إليها عام 2016.

وتوقعت ”هآرتس“ أن يعود ليبرمان إلى عضوية الكنيست الذي استقال منه بعد أن عُيّن وزيرًا؛ ما يعني مطالبة ”البيت اليهودي“ بحقيبة وزارة الأمن لنفتالي بينيت كشرط للبقاء في الحكومة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com