بعد عقوبات أمريكية.. مسؤول إيراني يحذر من احتجاجات شعبية بسبب البطالة

بعد عقوبات أمريكية.. مسؤول إيراني ي...

إسحاق جهانغيري حث الشعب الإيراني على ضرورة أن يدرك حجم المعاناة والمضايقات التي تتعرض لها الحكومة جرّاء العقوبات الأمريكية.

المصدر: إرم نيوز

حذر نائب الرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري، يوم الإثنين، من احتجاجات شعبية مناهضة للحكومة بسبب ما وصفه بـ“خطر البطالة وانخفاض القدرة الشرائية في البلاد“، خاصة في ظل الضغوطات المتزايدة على طهران عقب فرض أمريكا عقوبات جديدة.

وقال جهانغيري، خلال زيارته لمحافظة خوزستان جنوب إيران ذات الغالبية العربية، لافتتاح عدد من المشاريع: ”خطر البطالة وانخفاض القدرة الشرائية في البلاد يهدد الشعب الإيراني، وعلينا معالجة ذلك بشكل جاد“.

وحث جهانغيري، الشعب الإيراني على ”ضرورة أن يدرك حجم المعاناة والمضايقات التي تتعرض لها الحكومة جرّاء العقوبات الأمريكية“، قائلًا: ”يضغط الأمريكيون على أهم مصدر للإيرادات الحكومية، وهو النفط لخفض تصديره، وهذا سيؤثر بالتأكيد على بعض المشاريع“.

وأضاف: ”مع هذه الضغوط الاقتصادية، لن تتغير أولويات الحكومة في تحسين الأوضاع المعيشية وتنفيذ المشاريع المهمة للمواطنين“.

وتشير التقارير الحكومية إلى أن نصف الإيرانيين يعيشون تحت خط الفقر بسبب البطالة.

وتتناقض تصريحات جهانغيري، مع تصريحات صدرت الأحد، عن الرئيس حسن روحاني، الذي زعم أن العقوبات المشددة التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على بلاده، لا تمس اقتصادها“، معتبرًا أن ”العقوبات ليست سوى حرب نفسية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com