استطلاع: غالبية يهود أمريكا يرون أن سياسات ترامب أدت لهجوم المعبد اليهودي

استطلاع: غالبية يهود أمريكا يرون أن...

أيَّد 78% من يهود الولايات المتحدة التوصل لاتفاق سلام على أساس حل الدولتين بحدود العام 1967.

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

أظهر استطلاع للرأي أن 72% من يهود الولايات المتحدة الأمريكية، يحمّلون الرئيس دونالد ترامب، المسؤولية عن واقعة الهجوم على معبد يهودي في مدينة بيتسبرغ، بولاية بنسلفانيا الأمريكية قبل نحو أسبوع.

وطبقًا لنتائج الاستطلاع الذي أجرته منظمة ”جي ستريت“ اليسارية الأمريكية، ونشرت نتائجه ”قناة 20“ العبرية التي بينت أن الاستطلاع شمل عينة عشوائية تضم 1100 يهودي أمريكا.

وكشف الاستطلاع أن 78% من اليهود في الولايات المتحدة على قناعة أيضًا بتصاعد موجة ”معاداة السامية“ داخل البلاد، فيما عبّر 79% منهم عن مخاوفهم من سيطرة اليمين المتطرف على الولايات المتحدة.

وأبدى 76% ممن شملهم الاستطلاع معارضتهم لمواصلة الحكومة الإسرائيلية البناء في المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية، وأعرب 75% منهم عن اعتقادهم أن الإدارة الأمريكية قادرة على لعب دور فعال بحل الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني، وأيد 78% من يهود الولايات المتحدة التوصل لاتفاق سلام على أساس حل الدولتين بحدود العام 1967.

وفيما يتعلق بقرار الإدارة الأمريكية بشأن حزمة العقوبات الثانية على إيران، أظهر الاستطلاع أن 71% من يهود الولايات المتحدة يؤيدون الاتفاق النووي الموقّع مع إيران في تموز/ يوليو 2015، والذي انسحبت منه الولايات المتحدة، فيما أشار 67% إلى معارضتهم لهذا الانسحاب.

ونقل موقع ”قناة 20“ تصريحات صادرة عن مسؤولين في منظمة ”جي ستريت“، جاء فيها أن نتائج الاستطلاع تدل على أن الرئيس ترامب لا يحظى بشعبية بين يهود الولايات المتحدة، وأن غالبيتهم يؤيدون الحزب الديمقراطي.

وأشارت المصادر إلى أن الناخب اليهودي يعارض سياسات ترامب في زوايا عديدة، بدءًا من ملف مكافحة معاداة السامية، مرورًا بسياساته بشأن الهجرة، ووصولًا إلى ملف الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي، فضلًا عن الملف النووي الإيراني.

ونقل الموقع أيضًا عن معدي الاستطلاع أن اليهود في الولايات المتحدة الأمريكية لديهم شعور بالقلق إزاء المسار الذي يقود رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إسرائيل إليه، وإزاء السياسات الداعمة بشدة للاستيطان في الأراضي المحتلة، ويعتبرون أن الأمر يهدد مستقبل إسرائيل كوطن قومي ديمقراطي للشعب اليهودي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com