ليبرمان يعلن عن مخطط استيطاني جديد بالخليل في الضفة‎ الغربية – إرم نيوز‬‎

ليبرمان يعلن عن مخطط استيطاني جديد بالخليل في الضفة‎ الغربية

ليبرمان يعلن عن مخطط استيطاني جديد بالخليل في الضفة‎ الغربية

المصدر: الأناضول

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان عن مخطط استيطاني جديد في قلب مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية.

وصادقت الحكومة الإسرائيلية الشهر الماضي على بناء 31 وحدة استيطانية جديدة في مدينة الخليل، لكن ليبرمان أعلن، اليوم الخميس، عن مخطط جديد لبناء وحدات استيطانية إضافية في ذات المنطقة.

وقال ليبرمان في تغريدة على حسابه بـ“تويتر“، صباح اليوم، ”إننا نواصل زخم تطور الاستيطان اليهودي في الخليل بشكل لم يكن قائما منذ 20 عامًا“.

وأضاف، ”بعد أن وافقنا على إنشاء 31 وحدة سكنية ورياض أطفال في حي حزقيا، سوف نخطط الآن لبناء مبنى سكني آخر في سوق الجملة“.

وتابع ليبرمان، ”سنواصل تعزيز الاستيطان في الخليل بالأعمال“.

وقال الموقع الإلكتروني لصحيفة ”يديعوت أحرونوت“ الإسرائيلية، صباح اليوم، إنه سيجري بناء الوحدات الاستيطانية الجديدة، لم تحدد عددها، فوق محال سوق الجملة في بلدة الخليل القديمة.

وأضاف أن المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية أفيخاي ماندلبليت صادق على عملية البناء، وتكلف الحكومة الإسرائيلية وزارة الدفاع بالمسؤولية عن إقرار المشاريع الاستيطانية بالضفة.

واحتلت إسرائيل الخليل في الضفة الغربية عام 1967، وفي عام 1997 وقعت منظمة التحرير الفلسطينية والحكومة الإسرائيلية ”بروتوكول الخليل“ تم بموجبه تقسيم المدينة إلى قسمين الأول بمساحة 80% ويخضع للسيطرة الفلسطينية الكاملة، والثاني بمساحة 20% ويقع ضمن السيطرة الأمنية الإسرائيلية والمدنية الفلسطينية.

ويقع الحرم الإبراهيمي وقلب مدينة الخليل القديمة ضمن الجزء الثاني إذ يستوطن عشرات المستوطنين الإسرائيليين، ويشتكي الفلسطينيون من الاعتداءات المتكررة من قبل المستوطنين عليهم.

تنديد فلسطيني

من جهتها، نددت وزارة الخارجية الفلسطينية، الخميس، بمخطط إسرائيلي جديد، لبناء وحدات استيطانية في قلب مدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وقالت ”الخارجية“، في بيان صحافي وصل وكالة الأناضول، إن ”الحكومة الإسرائيلية تسابق الزمن لتنفيذ مخططاتها الاستعمارية التوسعية في الضفة الغربية بما فيها شرقي القدس“.

وطالبت الخارجية الفلسطينية، المجتمع الدولي بالتحرك ”الجاد“ لإجبار إسرائيل على احترام وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية، ذات الصلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com