أخبار

تضارب الأنباء حول مشاركة الولايات المتحدة في التحقيق بقضية اختفاء خاشقجي
تاريخ النشر: 11 أكتوبر 2018 15:18 GMT
تاريخ التحديث: 11 أكتوبر 2018 15:21 GMT

تضارب الأنباء حول مشاركة الولايات المتحدة في التحقيق بقضية اختفاء خاشقجي

تضاربت الأنباء اليوم الخميس، حول مشاركة محققين من الولايات المتحدة الأمريكية، في التحقيق بقضية اختفاء، الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، في مدينة إسطنبول التركية.

+A -A
المصدر: فريق التحرير

تضاربت الأنباء اليوم الخميس، حول مشاركة محققين من الولايات المتحدة الأمريكية، في التحقيق بقضية اختفاء، الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، في مدينة إسطنبول التركية.

وبينما نقلت وكالة ”رويترز“ قول ترمب:“إن محققين أمريكيين يساعدون في التحقيق بشأن الصحفي السعودي المختفي جمال خاشقجي”، نفت تركيا تلك المعلومات.

ونقلت وكالة الأناضول الرسمية، عن مصادر دبلوماسية تركية، اليوم الخميس، قولها إن ”المعلومات حول تعيين الولايات المتحدة مفتشين بخصوص قضية خاشقجي غير صحيحة“.

وانقطع أثر الكاتب السعودي، في مدينة إسطنبول الأسبوع الماضي، حيث تزعم السلطات التركية أنه دخل قنصلية بلاده ولم يخرج منها، الأمر الذي تنفيه الرياض رسميًا.

وأكدت السلطات السعودية أن خاشقجي غادر القنصلية بعد قليل من وصوله لإجراء معاملة شخصية، وطالبت بالكشف عن مصيره، مبدية استعدادها للمساعدة في التحقيق بكل الوسائل.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك