حزب كردي معارض يحذّر من تصفيته بعد تصريح أردوغان

حزب كردي معارض يحذّر من تصفيته بعد تصريح أردوغان

المصدر: أنقرة - إرم نيوز

ندد قادة حزب ”الشعوب الديمقراطية“ الكردي بتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حول استبعاد مرشحي الحزب من الانتخابات المحلية في حال ثبوت وجود علاقة بين مرشحيه وحزب العمال الكردستاني المحظور، واعتبروها تمهيدًا لتصفية وجود الحزب.

وكان أردوغان قد صرح، الأحد، أنه في حال نجح مرشح عن الحزب وفاز برئاسة بلدية ما، ثم ثبت أن له علاقة مع منظمة حزب العمال الكردستاني، التي نعتها بالإرهابية، سيتم إقصاؤه ومحاكمته وتعيين وصي على تلك البلدية.

ورد الحزب على هذه التصريحات في بيان جاء فيه، أن أردوغان ”يدرك جيدًا أنه لن ينال أصوات مدن جنوب شرق تركيا ذات الغالبية الكردية، في الانتخابات المحلية التي ستجري في نهاية مارس/آذار العام القادم، وأضافو أن ما أدلى به مساء أمس لا يخرج عن كونه ابتزازًا وذريعة تكشف نواياه التي تهدف إلى حصار الحزب“.

وسبق للمدعي العام أن دعا إلى رفع الحصانة البرلمانية عن 12 نائبًا من حزب الشعوب الديمقراطية الكردي، على رأسهم برفين بولدان، الرئيس المشارك للحزب الذي يعد ثالث أكبر كتلة في المجلس التشريعي، فيما ذكرت صحيفة ”جمهوريت“ المعارضة أن البرلمان سيستجيب في النهاية وسيرفع الحصانة.

وعلّقت مواقع كردية قائلة: ”إن طلب المدعي الجمهوري يعيد نفس السيناريو الذي جرى قبل عامين تقريبًا، حيث أبعد ثلث نواب الشعوب وزج بهم بالسجون، يتقدمهم زعيمهم صلاح الدين دميرطاش، وبذات التهم دون تغيير، ألا وهي الدعاية والترويج لمنظمة حزب العمال الكردستاني ”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com