بومبيو بعد اختتام زيارته لكوريا الشمالية.. نحرز تقدمًا بشأن اتفاقات قمة سنغافورة

بومبيو بعد اختتام زيارته لكوريا الشمالية.. نحرز تقدمًا بشأن اتفاقات قمة سنغافورة

المصدر: الأناضول

اختتم وزير الخارجية الأمريكية، مايك بومبيو، زيارته إلى كوريا الشمالية، بعد لقاء زعيمها كيم جونغ أون، لطلب تحقيق تقدم في ملف نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية.

ولدى وصوله العاصمة الكورية الجنوبية، سيول، قال بومبيو، عبر تويتر: ”أجريت رحلة جيدة إلى بيونغ يانغ للقاء الرئيس كيم.. نواصل إحراز تقدم بشأن الاتفاقات التي تم التوصل إليها في قمة سنغافورة“.

ووصل بومبيو، أمس السبت، إلى العاصمة اليابانية طوكيو، لإجراء محادثات مع رئيس الوزراء شينزو آبي، تعّهد فيها بأن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ستنسق وتوحد إستراتيجيتها بشأن نزع الأسلحة النووية مع الحلفاء.

وأجرى بومبيو 3 زيارات إلى بيونغ يانغ خلال الأشهر القليلة الماضية، كان أولها في أبريل/نيسان الماضي، قبيل نقله من إدارة وكالة الاستخبارات المركزية (CIA)، إلى وزارة الخارجية.

وفي الـ12 من يونيو/حزيران الماضي، عقد ترامب وكيم قمة تاريخية في سنغافورة، تلاها بيان مشترك وقّعه الطرفان.

وتضمن البيان، التزامًا من بيونغ يانغ، بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية، مقابل التزام الولايات المتحدة بأمن كوريا الشمالية.

ورغم عقد القمة بين الطرفين، إلا أن واشنطن تواصل فرض عقوبات اقتصادية كبيرة على بيونغ يانغ.

ويتركز الخلاف الأساسي المستمر بين الجانبين حول ما إذا كانت كوريا الشمالية ستحصل على سلسلة من المكافآت بشكل تدريجي ومستمر مقابل كل خطوة تتخذها في تفكيك أسلحتها النووية، أم أنها ستبدأ بتلقيها بعد إنجاز التفكيك بشكل كامل، وفق وسائل إعلام أمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com