ظريف: دعم الاتحاد الأوروبي للاتفاق النووي الإيراني أفضل من المتوقع

ظريف: دعم الاتحاد الأوروبي للاتفاق النووي الإيراني أفضل من المتوقع

المصدر: طهران – إرم نيوز

اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الأربعاء، أن دعم الاتحاد الأوروبي للاتفاق النووي المبرم مع طهران رغم انسحاب الولايات المتحدة منه في أيار/ مايو الماضي، أفضل من المتوقع.

وقال ظريف، في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية ”بي بي سي“، إن ”دعم الاتحاد الأوروبي للصفقة النووية أفضل من المتوقع في مواجهة الضغوط الأمريكية“، منوهًا إلى ”أن مهمة الحفاظ على الاتفاق النووي ستكون صعبة بعد انسحاب أمريكا؛ لأن دولارها يلعب دورًا محوريًّا في النظام المالي الدولي“.

ولفت الوزير الإيراني إلى أن التعهدات والضمانات الأوروبية لإبقاء إيران ضمن الاتفاق النووي وضعت بعض الإجراءات السهلة بالاستناد إلى مجموعة من القوانين التي تسمح لطهران بالقيام بالتبادل التجاري والمصرفي.

وردًّا على سؤال حول موقف رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، قال ظريف: ”قد يكون لدى الأوروبيين التزامات أفضل مما كان يتوقع جميعهم، لذلك يجب على أوروبا أن تجعل لهذه الالتزامات السياسية آلية“.

وقال وزير الخارجية الإيراني، إنه يعتقد أن هذه الآليات سيتم تنفيذها، مضيفًا: ”المهمة التالية وهي المهمة الأهم والصعبة هي معرفة ما إذا كانت هذه الآليات فعالة“.

وبين: ”سيكون لدينا صبر لفترة أطول قليلًا، لكن هذا لا يعني أن صبرنا لن ينتهي أبدًا، ولكننا سننتظر فترة أطول قليلًا“.

وقال وزير الخارجية الإيراني ردًّا على سؤال حول ما إذا كان من المستحيل على إيران قبول عرض دونالد ترامب لمقابلته: ”لا شيء مستحيل“.

وكان ظريف أعلن الأسبوع الماضي من نيويورك خلال مشاركته باجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن الاتحاد الأوروبي سينشئ آلية مالية خاصة تسمح للشركات بالتغلب على العقوبات التي أعادها الرئيس دونالد ترامب الذي تخلى عن الصفقة النووية مع إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com