رئيس الأركان الإيرانية يوضّح تفاصيل استهداف مواقع داعش بسوريا – إرم نيوز‬‎

رئيس الأركان الإيرانية يوضّح تفاصيل استهداف مواقع داعش بسوريا

رئيس الأركان الإيرانية يوضّح تفاصيل استهداف مواقع داعش بسوريا

المصدر: طهران- إرم نيوز

قال رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الإيرانية، اللواء محمد باقري، إن الحرس الثوري استخدم طائرات مسيرة لتنفيذ الهجوم الذي استهدف مواقع تابعة لمسلحي داعش في مدينة البو كمال السورية، حيث تتواجد قوات أمريكية، معتبرًا أن هذا هو الرد الأول على هجوم الأهواز.

وقال اللواء باقري في تصريحات صحفية: إن ”صواريخ الحرس الثوري قصفت منطقة يستقر فيها عناصر تنظيم داعش، وتسيطر عليها قوات أمريكية“، مضيفًا، أن ”حوادث كهجوم الأهواز لن تتكرر في ظل الترتيبات الأمنية التي اتخذت، وجميع مراسم القوات المسلحة ستكون بحضور شعبي“.

وأشار إلى أنه ”سيكون هناك مراحل أخرى من الانتقام لضحايا هجوم الأهواز”، وزعم أن ”الطائرات المسيرة عبرت أجواء عدة دول، ووصلت إلى الهدف بدقة عالية، ونفذت ضربات مميتة للأعداء“، في إشارة إلى عبور أجواء العراق إلى شرقي الفرات في سوريا.

وزعم اللواء باقري، أن العناصر التي نفذت الهجوم بالأهواز، واستهدف عرضًا عسكريًا للقوات المسلحة السبت الماضي، كانوا يحظون بدعم من تنظيم داعش، ومن إحدى المجموعات ”الإرهابية“ التي يتواجد قادتها في الدول الأوروبية.

وكان الحرس الثوري الإيراني، أعلن صباح اليوم الإثنين، إطلاق 6 صواريخ باليستية (أرض ـ أرض) من طراز ”ذو الفقار“، باتجاه مواقع تابعة للمعارضة المسلحة في بلدة البوكمال السورية.

لكن  مواقع إخبارية إيرانية معارضة كشفت عن تحطم صاروخين من أصل 6 صواريخ باليستية من الصواريخ التي أطلقها الحرس الثوري الإيراني فجر الإثنين، باتجاه سوريا لاستهداف مواقع تابعة للمعارضة السورية المسلحة.

وذكر موقع “آمد نيوز” الإصلاحي، أن “صاروخين من أصل 6 صواريخ، تحطما بعد لحظات من إطلاقهما باتجاه مدينة البوكمال السورية، من قاعدة شهداء في ضواحي مدينة كرمنشاه غرب إيران، في فشل للقوة الصاروخية التي تروج لها إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com