إيران تمنع الناشطة المعتقلة نسرين ستودة من لقاء عائلتها بسبب رفضها ارتداء الحجاب

إيران تمنع الناشطة المعتقلة نسرين ستودة من لقاء عائلتها بسبب رفضها ارتداء الحجاب

المصدر: إرم نيوز

قررت السلطات الإيرانية، يوم الإثنين، منع الناشطة والمحامية البارزة نسرين ستودة، المعتقلة في سجن ”إيفين“ في العاصمة طهران، من لقاء عائلتها التي زارتها في سجنها؛ بسبب رفضها ارتداء الحجاب.

وقال مصدر حقوقي مطلع لموقع إذاعة ”دويتشه فيله“ الألماني بالنسخة الفارسية، إن ”السلطات في سجن إيفين، منعت الناشطة والمحامية نسرين ستودة من لقاء عائلتها؛ بسبب رفضها ارتداء الحجاب“.

وبين المصدر، أن ”المنع جاء استنادًا لرسالة بعثها المدعي العام محمد جعفر منتظري، إلى إدارة السجن“.

وفي 13 من يونيو/ حزيران الماضي، اعتقلت السلطات الناشطة نسرين ستودة؛ بتهمة ”التجمع والتواطؤ والدعاية ضد النظام“.

وكانت ستودة، اعتقلت عام 2010، وحكم عليها بالسجن 6 سنوات؛ بتهمة ”العمل على تقويض الأمن القومي“، فيما أفرج عنها في 18 سبتمبر/ أيلول 2013، بعد تخفيف عقوبة السجن.

ودافعت المحامية والناشطة ستودة أمام القضاء الإيراني، عن عدد كبير من الصحفيين والناشطين، منهم شيرين عبادي الحائزة على جائزة ”نوبل“ للسلام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة