إيران: قدراتنا الصاروخية سند للدبلوماسية الخارجية‎

إيران: قدراتنا الصاروخية سند للدبلوماسية الخارجية‎

المصدر: طهران – من أحمد الساعدي

اعتبر مسؤول العلاقات العامة في الحرس الثوري الإيراني العميد رمضان شريف، أن ”القدرات الصاروخية للبلاد تعد سنداً لدبلوماسيتها الخارجية“، قائلاً إن ”الاستفادة الذكية من هذا الأمر تعزز أهداف الحكومة في مجال السياسة الخارجية“.

وأضاف العميد رمضان شريف في كلمة له بمناسبة إحياء ذكرى مقتل عناصر الحرس الثوري، أن ”الأعداء بزعامة أمريكا يتحدثون دوماً عن الخيار العسكري على الطاولة، إلا أن ما يمنع وقوع هذا الأمر هو قدراتنا الدفاعية خاصة الصاروخية منها“.

وأضاف مسؤول العلاقات العامة للحرس الثوري: ”عرض جانب من قدراتنا الصاروخية في مناورة النبي الأعظم (ص) هو الذي أرغم الأعداء“.

وقال إن ”التقدم العسكري والصاروخي للحرس الثوري قد دحض فاعلية إجراءات الحظر: لأن أقسى هذه الإجراءات كانت في المجال العسكري خاصة الصاروخي إلا أنها لم تؤثر إطلاقا“.

واعتبر العميد شريف، الاقتدار الصاروخي الإيراني بأنه يحمل رسائل للعدو الصهيوني وقال، إن ثمار الجهاد الصامت للشهيد طهراني مقدم وتلامذته الثوريين ستوجه للعدو لو أخطأ في حساباته ضربات قاصمة وحاسمة ومباغتة ومتعددة الجوانب.

وأكد بأن إجراءات الراحل طهراني مقدم قد ارعبت الكيان الصهيوني وأضاف، أن الشبان الفلسطينيين واللبنانيين اليوم يثمنون جهوده ومساعيه التي بذلها.

وأكد وجود تنسيق جيد بين القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري ومقر ”خاتم الانبياء (ص)“ للدفاع الجوي، مضيفاً أن مهمة الحفاظ على المراكز الصاروخية والمنشات النووية هي على عاتق الحرس الثوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com