تقرير أمريكي: ”الداهية بوتين“ يسعى لتغيير قواعد الاشتباك في سوريا

تقرير أمريكي: ”الداهية بوتين“ يسعى لتغيير قواعد الاشتباك في سوريا
Russian President Vladimir Putin speaks during a joint news conference with Hungarian Prime Minister Viktor Orban following their talks at the Kremlin in Moscow, Russia September 18, 2018. Alexander Zemlianichenko/Pool via REUTERS

المصدر: واشنطن– إرم نيوز

اعتبر مركز دراسات الشرق الأوسط الأمريكي، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يعمل على استغلال حادثة إسقاط الطائرة التابعة لقواته العسكرية في سوريا، لتغيير قواعد الاشتباك؛ ما قد يؤدي إلى وقف الغارات الإسرائيلية على أهداف عسكرية إيرانية في سوريا.

وأشار إلى أن بيان وزارة الدفاع الروسية التي حملت فيه إسرائيل مسؤولية إسقاط الطائرة، ومصرع 15 عسكريًّا كانوا على متنها، يأتي في إطار خطة بوتين لتغيير كبير في قواعد الاشتباك؛ ما قد يدفع إسرائيل إلى الاستعانة بأصدقائها الأمريكيين.

وقال المركز في تقرير نشره مساء أمس الاثنين: إنه ”في الوقت الذي كان فيه المسؤولون الإسرائيليون يأملون بأن ينتهج بوتين موقفًا أقلّ عدائية من وزارة الدفاع والخارجية الروسية، بات من الواضح أن هذا الزعيم الروسي الداهية، يسعى بكل جهد إلى استغلال الحادثة، لإحداث تغيير كبير وحاد في قواعد الاشتباك في سوريا“.

ولفت التقرير إلى أن الوضع الحالي يقوم على تفاهم ”قصير المدى“ بين موسكو وتل أبيب، للسماح لإسرائيل بضرب أهداف إيرانية في سوريا، طالما تبتعد فيه عن القوات الروسية، وحليفها الرئيس بشار الأسد.

ورأى التقرير، أن بوتين يعتبر حادثة الطائرة فرصة ذهبية ”لإعادة كتابة القواعد، وحظر الغارات الجوية الإسرائيلية على سوريا“.

وختم قائلًا: ”بالنسبىة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي استثمر الكثير من رأس ماله السياسي والدبلوماسي بتعهده منع التواجد العسكري الإيراني في سوريا، فإن خطة بوتين تعتبر ضربة كبيرة له في هذا الوقت السياسي الحرج، إذ إنّه يدرس إجراء انتخابات مبكرة… وقد يكون يأمل بمساعدة من الولايات المتحدة، لكن من المستبعد أن تقدم له حليفته مثل هذه المساعدة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com