إيران تكشف هوية منفذي هجوم الأهواز

إيران تكشف هوية منفذي هجوم الأهواز
This picture taken on September 22, 2018 in the southwestern Iranian city of Ahvaz shows Iranian soldiers carrying away an injured comrade at the scene of an attack on a military parade that was marking the anniversary of the outbreak of its devastating 1980-1988 war with Saddam Hussein's Iraq. - Dozens of people were killed with dozens others wounded in an attack in the southwestern Khuzestan province on September 22 targeting on an army parade commemorating the anniversary of the 1980-1988 Iran Iraq war, state media reported. (Photo by MORTEZA JABERIAN / ISNA / AFP) (Photo credit should read MORTEZA JABERIAN/AFP/Getty Images)

المصدر: إرم نيوز

كشفت مصادر أمنية إيرانية اليوم الأحد، هوية العناصر التي هاجمت عرضًا عسكريًا في مدينة الأهواز أمس السبت، أوقع نحو 29 قتيلًا و60 جريحًا من قوات الحرس الثوري.

وذكرت مواقع إخبارية إيرانية، أن المهاجمين من القومية العربية وهم ”أحمد المنصوري (28 عامًا)، ومحمد المنصوري ( 25 عامًا)، وجواد السواري (30 عامًا)، وعادل البدوي، (26 عامًا)، وهم من أهالي مدينة الملاشية في مدينة الأهواز، ومعظمهم لم يكملوا تعليمهم الثانوي باستثناء السواري الحاصل على شهادة دبلوم في الهندسة الميكانيكية“.

وقال المتحدث باسم حركة ”النضال العربي لتحرير الأهواز“ التي تبنت الهجوم يعقوب التستري، لإذاعة ”دويتشه فيله“ الألمانية باللغة الفارسية، إن ”جميع المنفذين من عرب الأهواز وإن احمد المنصوري من أهالي منطقة مندلي“.

ونقلت الإذاعة عن مصدر مطلع قوله، إن ”أحمد المنصوري أحد منفذي الهجوم لديه ميول سلفية وقد تم اعتقاله عدة مرات في السنوات السابقة لهذا السبب“.

يذكر أن طهران استدعت الأحد، ثلاثة دبلوماسيّين أوروبيين يُمثّلون الدنمارك وبريطانيا وهولندا، عقب الحادث، واتهمت بلدانهم بإيواء معارضين للنظام الإيراني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com