ليبرمان يطالب بالتحقيق في تسريب تصريحات تجاوزت ”الخطوط الحمراء“ لرئيس الأركان الإسرائيلي

ليبرمان يطالب بالتحقيق في تسريب تصريحات تجاوزت ”الخطوط الحمراء“ لرئيس الأركان الإسرائيلي

المصدر: ربيع يحيى– إرم نيوز

طالب وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، بتوجيه أوامر لجهاز الأمن العام ”الشاباك“؛ لفتح تحقيق فوري في ملابسات تسريب التقديرات التي عرضها رئيس هيئة الأركان العامة، الفريق غادي أيزنكوت، خلال اجتماع على مستوى المجلس الوزاري المصغر لشؤون الأمن السياسي ”الكابينت“، وتحدث خلاله عن مخاوف عميقة بشأن الأوضاع بالضفة الغربية وقطاع غزة.

ووفقًا لموقع ”قناة 20“ الإلكتروني العبري، انتقد ليبرمان تسريب التقديرات التي حملت قدرًا كبيرًا من التشاؤم، واعتبرها تجاوزًا للخطوط الحمراء، الأمر الذي من شأنه الإضرار بأمن إسرائيل، وذكر عبر حسابه على موقع ”تويتر“، مساء الخميس، أن التسريبات مرفوضة ومضرة، متسائلًا عن الجهة التي سربت التقديرات لسلطة الأخبار الإسرائيلية، والتي نشرتها بدورها عبر موقعها الإلكتروني.

وكان رئيس الأركان قد حذر خلال الاجتماع، الذي لم يحدد تاريخ انعقاده، من سخونة الأوضاع بالضفة الغربية، وقدر أن هناك فرصة تتراوح ما بين 60 إلى 80% لاندلاع فوضى؛ وذلك على خلفية الأزمة بين رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ”أبو مازن“، وبين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والعقوبات الأمريكية الناجمة عن الأزمة.

واعتبر أن تلك الأزمة تأتي في وقت يبدي فيه عباس تعاونًا مع إسرائيل من النواحي الأمنية، دون أن يحصل على مقابل، مشيرًا إلى أن مستوى الخطر يتصاعد كلما اقترب موعد خطاب رئيس السلطة أمام الأمم المتحدة.

واقترح أيزنكوت العمل على تحسين المستوى الاقتصادي للضفة الغربية، وإيجاد حل للأزمة الإنسانية في غزة، وإدارة منظومة الضغوط التي تمارسها الإدارة الأمريكية على السلطة الفلسطينية بالشكل الصحيح.

ورأى رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أن الضغوط الأمريكية تمارس، والعقوبات تفرض على السلطة الفلسطينية وسط تشجيع وتأييد إسرائيلي علني، وأن مقاطعة عباس من شأنها أن تضر بشدة بالمصالح القومية الإسرائيلية، وتتسبب في تدهور الأوضاع الأمنية بالضفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com