الإنتربول: جهاديون يبحرون بسفن سياحية للالتحاق بداعش

الإنتربول: جهاديون يبحرون بسفن سياحية للالتحاق بداعش

المصدر: بغداد – من أحمد العسكري

قالت الشرطة الدولية ”الانتربول“: إن مقاتلين راغبين بأن يكونوا ”جهاديين“ يبحرون على متن سفن سياحية للوصول الى العراق وسوريا، بعد تشديد التحالف الدولي الرقابة على حدود البلدين لمنعهم من العبور.

وحذرت الشرطة الدولية من أن زيادة الرقابة على المطارات يجبر بعض هؤلاء ”الجهاديين“ على إيجاد طرق بديلة للوصول إلى مناطق الصراعات.

وبحسب آخر تقرير صادر عن الأمم المتحدة، فإن نحو 15 ألف مقاتل أجنبي يأتون من أكثر من ثمانين دولة، للقتال في صفوف ”الدولة الإسلامية“ وغيرها من الجماعات المتطرفة في العراق وسوريا.

وكانت صحيفة ”الفاينانشال تايمز“ البريطانية,أشارت، إلى أن ما يقدر بثلاثة آلاف جهادي يحملون جنسيات أوربية يشاركون في العمليات القتالية في العراق وسوريا، مبينة أن الجهاديين يستغلون اتفاقية حرية التنقل بين بلدان أوربا والمسماة بمعاهدة ”شينغن“ في اختراق الحدود،الأمر الذي يحمل مخاطر من إمكانية دخولهم من دولة أوروبية إلى أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com