قائد انقلاب بوركينا فاسو يرفض مهلة الاتحاد الأفريقي

قائد انقلاب بوركينا فاسو يرفض مهلة الاتحاد الأفريقي

واغادوغو – قال قائد انقلاب بوركينا فاسو اسحق زيدا، الخميس، إن مهلة الـ 15 يوما التي فرضها الاتحاد الأفريقي على بلاده لبدء عملية انتقالية مدنية ”لا تلزم“ إلا الاتحاد الأفريقي.

وأكد في مؤتمر صحافي في واغادوغو أن ”المهلة التي فرضوها علينا ليست مصدر انشغال حقيقي لدينا“.

وأضاف: ”يمكن للاتحاد الافريقي أن يقول في غضون ثلاثة أيام هذا لا يلزمه إلا هو. المهم هو أن نتوصل إلى توافق للمضي قدما في هذه السنة بدون مشاكل وتنظيم انتخابات يقبل الجميع بنتائجها“.

وكان الاتحاد الافريقي هدد الاثنين بوركينا فاسو بعقوبات اذا لم يسلم العسكر الذين استولوا على السلطة مع الاستقالة القسرية للرئيس بليز كومباوري في 31 تشرين الاول/اكتوبر، الحكم الى المدنيين في غضون اسبوعين.

كولونيل زيدا الذي عين من قيادة الجيش في الاول من تشرين الثاني/نوفمبر، تعهد الثلاثاء بـ ”تسليم السلطة إلى المدنيين“ متحدثا عن مهلة ”15 يوما“ بحسب تصريحات نقلها زعيم قبلي ومسؤول نقابي.

وأبرم الجيش والمعارضة والمجتمع المدني والزعماء التقليديون والدينيون الاربعاء اتفاقا تحت رعاية وساطة غرب افريقية، بشان ”تشكيل حكومة انتقالية لفترة عام“ و“تنظيم انتخابات رئاسية وتشريعية بحلول تشرين الثاني/نوفمبر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة