المخابرات التركية تزعم تنفيذ عملية في اللاذقية بسوريا لاعتقال “مطلوب”

المخابرات التركية تزعم تنفيذ عملية في اللاذقية بسوريا لاعتقال “مطلوب”
وكالة المخابرات الوطنية التركية اعتقلت يوسف نازيك في مدينة اللاذقية الخاضعة للحكومة السورية، وتم ترحيله إلى تركيا بدعم من القوات المسلحة التركية.

المصدر: الأناضول 

زعمت المخابرات التركية، اليوم الأربعاء، أنها نفذت عملية للقبض على رجل في مدينة اللاذقية داخل سوريا، يُشتبه بأنه خطط لتفجير أودى بحياة 53 شخصًا في جنوب تركيا عام 2013.

وقالت المخابرات التركية: إن الرجل، الذي يدعى يوسف نازيك، أقر بتلقي أوامر من المخابرات السورية للتخطيط لهجوم في تركيا، ورتب نقل المتفجرات إلى داخل الأراضي التركية.

وكانت سيارتان ملغومتان انفجرتا في بلدة ريحانلي الحدودية في 11 مايو/ أيار 2013. واتهمت تركيا حينئذ جماعة موالية للرئيس السوري بشار الأسد بشن الهجمات، ونفت دمشق أي دور لها.

ووفقًا لمصدر لوكالة “الأناضول”، فإن أفرادًا من وكالة المخابرات التركية اعتقلوا نازيك في مدينة اللاذقية الخاضعة للحكومة السورية، وتم ترحيله إلى تركيا بدعم من القوات المسلحة التركية.

وبحسب المصدر، فإن تركيا لم تتلقَ أي معلومات أو دعم لوجيستي من أي دولة خلال العملية. ولم يتضح متى تم إلقاء القبض على نازيك وترحيله.

ولم تنشر وسائل الإعلام الرسمية السورية أي رد فعل على الاعتقال.

محتوى مدفوع