قوات الأمن تخلي مخيم ”غراند سينت“ للمهاجرين في شمال فرنسا‎

قوات الأمن تخلي مخيم ”غراند سينت“ للمهاجرين في شمال فرنسا‎

المصدر: فريق التحرير

أخلت قوات الأمن الفرنسية، صباح اليوم الخميس، مخيم غراند-سينت للمهاجرين في شمال فرنسا، والذي يقيم فيه ما بين 500 و800 من المهاجرين الذين يشكل الأكراد العراقيون القسم الأكبر منهم.

وحضر في المكان نحو عشرين موظفًا من المكتب الفرنسي للهجرة والإدماج، وحوالي 200 من عناصر قوى الأمن، وحوالي عشرين من عناصر الإطفاء والدفاع المدني.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال نائب مدير دنكرك، إريك إتيان: ”إنها عملية نقل إلى ملاجئ“ تطبيقًا لقرار قضائي صدر في السابع من حزيران/يونيو، وأضاف أن العملية تجري بهدوء.

وسيتم إرسال المهاجرين الذين يرغبون في تقديم طلب لجوء في فرنسا، إلى مراكز استقبال. وأوضح نائب المدير أن الآخرين ”الذين لا يندرجون في عملية الاندماج الوطنية سيرسلون إلى قوات الشرطة؛ للتحقق من الأوضاع، وخصوصًا الكبار المعزولين“.

وذكر نائب المدير، بأن الحكومة تريد الحؤول دون تشكل ”نقاط تجمع جديدة“، تصبح في وقت لاحق ”أحياء فقيرة“ على ساحل بحر الشمال.

ويضم مخيم غراند-سينت للمهاجرين، والذي أخلي مرارًا حتى الآن، 95% من الأكراد العراقيين، كما تفيد تقديرات السلطات، وجميعهم يسعون للذهاب إلى بريطانيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com