إيران تطلب أموالًا لتسليم جثامين 3 معدومين من البلوش

إيران تطلب أموالًا لتسليم جثامين 3 معدومين من البلوش

المصدر: طهران- إرم نيوز

طلبت سلطات السجن المركزي لمدينة زاهدان عاصمة إقليم سيستان وبلوشستان جنوب شرق إيران، الثلاثاء، من عوائل ثلاثة سجناء تم إعدامهم، أموالًا من اجل تسليم جثامين المعدومين من القومية البلوشية التي تنتمي للطائفة السنية.

ونقل موقع إذاعة ”زمانه“ التابع للمعارضة الإيرانية، أن ”السلطات الأمنية في سجن مدينة زاهدان رفضوا تسليم جثامين ثلاثة من المعدومين السياسيين إلى عوائلهم، واشترطوا دفع أموال تجاه الحبل الذي تم شنق المعدومين به“.

ونقلت الإذاعة عن مصادر حقوقية قولها إن ”السلطات طلبت مبلغًا يختلف من معدوم لآخر، ويتراوح ما بين 30 مليون و800 ألف ريال إيراني (300 دولار) و70 مليون ريال (600 دولار تقريبًا)“، مشيرة إلى أن ”تنفيذ الإعدام بحق هؤلاء السجناء الثلاثة تم فجر أمس الاثنين“.

وكشفت المصادر عن هوية المعدومين وهم ”محمد شه بخش 21 عامًا، وإسماعيل شه بخش 23 عامًا، وحيات الله نوتي زهي 24 عامًا، والأخير ينحدر من أصول باكستانية“.

وتم الحكم عليهم في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي في محكمة الثورة بمدينة زاهدان، وبعد شهر صادقت المحكمة العليا على أحكام الإعدام.

واتهمت السلطات القضائية المعدومين الثلاثة بالاشتباك المسلح مع الشرطة والتعاون مع جماعة جيش العدل البلوشية المناهضة للنظام الإيراني.

وتشير التقديرات إلى أن نسبة البلوش في إيران 2% من مجموع سكان إيران البالغ عددهم 80 مليونًا وغالبيتهم ينتمون للمذهب السني، بحسب إحصائيات رسمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com