التشيك يشتكون من بذاءة رئيسهم

التشيك يشتكون من بذاءة رئيسهم

المصدر: براغ- من إلياس توما

فجر الرئيس التشيكي ميلوش زيمان فضيحة جديدة من خلال استخدامه كلمات بذيئة، أثناء حديث كان يدلي به لإذاعة “ راديو جورنال “ التشيكية وهي مؤسسة عامة الامر الذي جعل الاوساط السياسية والإعلامية التشيكية تنتقد هذا التصرف فيما وصلت أكثر من 100 شكوى من مواطنين تشيك إلى مجلس الإشراف على البث التلفزيوني والإذاعي في البلاد.

وصعق رئيس قسم الأخبار في الإذاعة يان بوكورني من اللهجة التي استخدمها زيمان في المقابلة والتي لم يكن بإمكان الإذاعة حذفها، لأنها كانت على الهواء مباشرة.

وقد قال زيمان أثناء الحديث عن قانون الخدمة في الدولة، إن حكومة بوهسلاف سوبوتكا قد ارتكبت خطأ جوهريا عندما خضعت لنائب رئيس حزب توب 09 ميروسلاف كالوسيك الذي “ قحبن “ هذا القانون؛ وفق قوله.

وعندما رد عليه المحرر ولماذا تتحدثون بهذا الشكل، قال زيمان إنه يستلهم ذلك من وزير الخارجية الأسبق كارل شفارتسينبيرغ رئيس حزب توب 09 الذي يستخدم كلمة “ براز “ في كل عبارة له.

و لم يوفر زيمان كلماته البذيئة أيضا عندما تحدث عن الفرقة الروسية “ بوسي رايوت “ حيث ترجم اسم الفرقة “ الجهاز التناسلي للمرأة“ وبعض نصوصها إلى التشيكية واستخدم خلال ذلك عدة مرات، ووصفها بأنها فرقة أفلام جنس وأن واحدة من أعضاء الفرقة شاركت في عملية ممارسة جنس علنية وهي في مرحلة متقدمة من الحمل.

ويقول رئيس الحكومة سوبوتكا إن على الرئيس عدم التصرف بهذا الشكل؛ لأنه بذلك يقدم مثالا سيئا للشباب ويسيء إلى اعتبار منصبه ويجلب سمعة سيئة للبلاد، ورأى أن المسؤول الرفيع يجب عليه مهما كانت الحيثيات أن يتصرف باحترافية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com