ظريف معلقًا على أزمة ”القس“: العقوبات الأمريكية ضد تركيا غير قانونية

ظريف معلقًا على أزمة ”القس“: العقوبات الأمريكية ضد تركيا غير قانونية

المصدر: إرم نيوز

اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، العقوبات الأمريكية على وزراء في الحكومة التركية بسبب احتجاز قس أمريكي، بأنها ”غير قانونية وهي سياسة أمريكية تهدف للابتزاز“، فيما نفى وجود خطط لعقد اجتماع مع نظيره الأمريكي في سنغافورة.

وقال ظريف في تصريحات صحفية خلال مشاركته في الاجتماع الحادي والخمسين لوزراء خارجية رابطة دول ”آسيان“ في سنغافورة، اليوم الخميس، إن ”العقوبات الأمريكية غير القانونية ضد وزيرين من تركيا- من دولة حليفة – لا توضح فقط سياسة الإدارة الأمريكية للضغط والابتزاز بدلًا من السياسة، لكن إدمانها للعقوبات لا يعرف حدودًا“.

وأضاف بشأن دعوة ترامب للحوار مع إيران أن ”على الأمريكيين أن يتحاوروا على أساس الاحترام وأن يعلموا أن الضغوط والتحاور عنصران لا يجتمعان؛ وعليهم اختيار أحد هذين العنصرين“، منوهًا إلى أن ”دعوة ترامب للحوار لم تكن خطوة سياسية وهي أشبه بالاستعراض الدعائي“.

ودعا الوزير الإيراني الأمريكيين إلى عدم الدعوة للقاء ليس له أي معنى، مشددًا على أهمية أن يثبت الأمريكيون أن لقاءاتهم تنتهي باتفاقيات وأن يلتزموا بالنتائج .

ووقعت الولايات المتحدة، الأربعاء، عقوبات على وزيري العدل والداخلية التركيين على خلفية اعتقال قس أمريكي.

وقالت الناطقة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، في إيجاز صحفي، إن ”الرئيس الأمركي دونالد ترامب تابع عن كثب الوضع في تركيا فيما يتعلق بالقس آندرو برونسون“.

وأوضحت وزارة الخزانة الأمريكية أن الولايات المتحدة تطبق ”قائمة ماغنيتسكي“ للعقوبات على وزيري العدل والداخلية التركيين على خلفية اعتقال قس أمريكي.

وفي شأن آخر، نفى وزير الخارجية الإيراني وجود نية أو خطط لعقد اجتماع مع نظيره الأمريكي مايكل بومبيو، في سنغافورة.

وقال ظريف ”لقاءاتنا مع الأمريكيين ليست قليلة، لكن الحكومة الحالية أظهرت أنها لا تلتزم بالتزاماتها، وأن مجرد اللقاء فقط لا معنى له“.

مواد مقترحة