أخبار

للمرة الأولى منذ 7 أعوام.. مفاوضات مباشرة بين مدريد وكتالونيا
تاريخ النشر: 01 أغسطس 2018 18:14 GMT
تاريخ التحديث: 01 أغسطس 2018 18:18 GMT

للمرة الأولى منذ 7 أعوام.. مفاوضات مباشرة بين مدريد وكتالونيا

عُقد الاجتماع في مقر الحكومة الإقليمية في برشلونة وأظهر أن مواقف الجانبين لا تزال متباعدة.

+A -A
المصدر: فريق التحرير

عقد وفد من الحكومة الإسبانية، اليوم الأربعاء، اجتماعًا مع وفد من الحكومة الإقليمية الانفصالية في كتالونيا للمرة الأولى منذ 7 أعوام.

والاجتماع الذي عُقد في مقر الحكومة الإقليمية في برشلونة، جاء ضمن لجنة ثنائية لم تلتئم منذ 2011، وأظهر أن مواقف الجانبين لا تزال متباعدة.

وكان رئيس الوزراء الإسباني الجديد، بيدرو سانشيز، ورئيس الإقليم كيم تورا، أعلنا إحياء هذه اللجنة في العاشر من تموز/يوليو الفائت في مدريد.

وكان من المقرر أن يتناول هذا الاجتماع قضايا التمويل والاستثمار في البنى التحتية، بيد أن وفد كتالونيا أعلن رغبته في التطرق إلى مسائل سياسية، أبرزها السماح بإجراء استفتاء لتقرير المصير، والإفراج عن المسؤولين الكتالونيين الموقوفين احتياطيًا في انتظار محاكمتهم لدورهم في محاولة انفصال الإقليم في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وحكومة الاشتراكي سانشيز، تعتبر أنّ الدستور لا يجيز إجراء هذا الاستفتاء، وترفض أيضًا التدخل في آلية عمل القضاء، لكنها تأمل بالتوصل إلى اتفاق جديد حول العلاقات بين كتالونيا والحكومة المركزية على أن يتم إخضاعها لاستفتاء.

من جهتها، صرحت وزيرة السياسة الإقليمية الإسبانية، ميريتكسيل باتيت، التي تترأس وفد مدريد أنه ”ليس المطلوب مواجهتنا بل التوصل إلى تفاهم واسع يمثل ثمانين إلى 100% من إرادة المجتمع“.

وكان سانشيز وعد مع تسلمه الحكم بداية حزيران/يونيو، بتطبيع العلاقات مع الانفصاليين الذين كانوا أعلنوا قيام ”جمهورية كتالونيا“ في 27 تشرين الأول/أكتوبر الفائت.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك