جرحى برصاص الأمن الإيراني في تظاهرة ضد خامنئي في أصفهان (فيديو)

جرحى برصاص الأمن الإيراني في تظاهرة ضد خامنئي في أصفهان (فيديو)

المصدر: إرم نيوز

تحوّلت مسيرة احتجاج في محافظة أصفهان وسط إيران، اليوم الأربعاء، إلى صدامات مع قوات الأمن بعدما رفع المتظاهرون شعارات ”استح يا خامنئي واترك الحكم“.

وقالت قناة ”صوت الشعب“ المناهضة للنظام الإيراني: إن ”المئات من المتظاهرين تظاهروا لليوم الثاني على التوالي وسط محافظة أصفهان؛ بسبب البطالة وارتفاع أسعار المواد الغذائية وتراجع قيمة العملة المحلية“.

ونقلت القناة مقطع فيديو يُظهر رفض المتجمهرين الرضوخ إلى سلطة المرشد علي خامنئي ويحمّلونه المسؤولية الكاملة عن تدهور الأوضاع في إيران، وفي مقدمتها القطاع الاقتصادي جراء العقوبات الأمريكية.

وهتف المتظاهرون الذين كانوا يسيرون في الشارع العام لمحافظة أصفهان ”الموت للديكتاتور… استح يا خامنئي واترك الحكم“.

وقالت مصادر ميدانية لقناة ”صوت الشعب“: إن ”قوات الأمن استخدمت الغاز المسيل للدموع والهروات في تفريق الاحتجاجات المناهضة للنظام“، مشيرة إلى وقوع إصابات بين المتظاهرين خلال قمع الاحتجاجات.

كما قام متظاهرون بالدفاع عن أنفسهم ضد قمع الأمن، حيث استخدم بعضهم ”الحجارة ورمي قوات الأمن الحكومية بها“، فيما اضطر آخرون إلى حرق الإطارات لمنع وصول قوات الأمن إليهم.

من جانبها، نفت وكالة أنباء ”إيسنا“ الإصلاحية حدوث صدامات بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب التي كانت حاضرة في المسيرة.

وفي الأيام الأخيرة، تفاقمت أزمة انهيار سعر صرف العملة بشكل غير مسبوق للريال الإيراني مقابل العملات الأجنبية، وتجاوز سعر الدولار هذا الأسبوع 11 ألف تومان.

وتسببت قفزة أسعار الصرف والذهب في اندلاع احتجاجات خلال الأشهر الأخيرة في إيران، وإغلاق محال بيع الذهب في طهران وعدة مدن أخرى احتجاجًا على تقلبات السوق.

وكان رئيس القضاء الإيراني صادق أملي لاريجاني، قد اتهم من وصفهم بأعداء الشعب بالتسبب في أزمة الدولار، مهددًا ”قتلة الاستقرار الاقتصادي“ بعقوبة الإعدام.

وقرر البرلمان، اليوم الأربعاء، استدعاء رئيس البلاد حسن روحاني؛ لمناقشة أسباب الأزمة الاقتصادية وتراجع العملة والسبل الكفيلة لمواجهة العقوبات الأمريكية المرتقبة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com