طاجيكستان: قاتل السياح الأربعة تدرب في إيران

طاجيكستان: قاتل السياح الأربعة تدرب في إيران

المصدر: طهران - إرم نيوز

أعلنت وزارة الداخلية في طاجيكستان، اليوم الثلاثاء، أن الشخص الذي هاجم سائحين أجانب وأدى إلى مقتل أربعة منهم بعدما قام بدهسهم بسيارته، كان قد تدرب في إيران، وهو عضو في حزب النهضة الإسلامية المحظورة، الذي يمثل حركة الإخوان المسلمين ويتزعمها ”محيي الدين كبيري“.

وقالت الوزارة في إفادة صحفية لها، إن ”حسين عبدالصمد أوف، قائد السيارة الذي صدم راكبي دراجات من السائحين الأجانب قتل أربعة منهم، وفر هاربًا، قد تدرب عسكريًا وأيديولوجيًا في إيران، وهو ينتمي إلى جماعة حزب النهضة الإسلامية المحظورة“.

وأعلنت السلطات، أن السائحين، وهم من الولايات المتحدة وسويسرا وهولندا، قد قتلوا الأحد، وأصيب ثلاثة آخرون من سويسرا وهولندا وفرنسا، وأحدهم تلقى طعنة.

كما أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن قتل أربعة سياح في منطقة ”دنغره“، على بعد 70 كيلومترًا من العاصمة دوشنبه الواقعة جنوب غرب طاجيكستان.

وفي سياق متصل، نفى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، الاتهامات التي وجهتها السلطات الطاجيكستانية إلى بلاده بتدريب المهاجم، معتبرًا أنها ”اتهامات تفتقد للمصداقية ولا صحة لها“.

وانتقد بهرام قاسمي في حديث صحفي، اليوم، بيان وزارة الداخلية في طاجيكستان، مشيرًا إلى أن ”إيران مستعدة للتحقيق في القضية مع السلطات الطاجيكية التي اتهمت طهران بتدريب المهاجم“.

وفي 30 من ديسمبر 2015، زار محيي الدين كبيري طهران، بعد دعوة وجهتها له منظمة التقريب بين المذاهب الإسلامية التي يشرف عليها رجل الدين الإيراني ”محسن آراكي“؛ للمشاركة في مؤتمر الوحدة الإسلامية.

واستدعت خارجية طاجيكستان، في حينها، سفير إيران ”حجة الله فغاني“ للاحتجاج، فيما نشر مكتب خامنئي صورًا للمعارض محيي الدين كبيري، وهو يصافح المرشد الأعلى الإيراني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com