مسؤول إيراني سابق يحذر بلاده من الموقف الروسي والصيني إذا أغلق مضيق هرمز

مسؤول إيراني سابق يحذر بلاده من الموقف الروسي والصيني إذا أغلق مضيق هرمز

المصدر: إرم نيوز

حذّر عضو الفريق النووي الإيراني الدبلوماسي السابق، حسين موسويان، المقرب من حكومة الرئيس حسن روحاني، من قيام طهران بتنفيذ تهديداتها بإغلاق مضيق هرمز أمام شاحنات النفط، معتبرًا أن هذا الإجراء سيجعل إيران تحت طائلة عقوبات حتى من حلفائها.

وقال موسويان، في مقال له نشر اليوم الجمعة، إنه ”في حال إغلاق مضيق هرمز؛ فإن أوروبا والصين وروسيا ستقف إلى جانب فرض عقوبات أممية على إيران“.

وأوضح أن ”مثل هذا التوتر والتهديد بإغلاق المضيق لن يعني فقط موت الاتفاق النووي الإيراني المتعدد الأطراف، بل سيعني أن بداية حرب بين إيران والولايات المتحدة ونزاع أوسع من الصراعات الإقليمية الحالية، التي لن تكون مهمة بالمقارنة مع ذلك“، منوهًا في الوقت ذاته إلى أن ”إيران لا يمكن أن تقبل الحوار مع الولايات المتحدة“.

وهدّد الرئيس الإيراني مطلع شهر تمو/يوليو الجاري بإغلاق مضيق هرمز، بعدما علّق خلال زيارته للعاصمة النمساوية فيينا على الإعلان الأمريكي بمنع طهران من تصدير نفطها للخارج، وقال إن الولايات المتحدة ”لم تفكر في عواقب“ هذه الخطوة.

بدوره أعلن قائد فيلق ”القدس“ التابع للحرس الثوري، قاسم سليماني، أن طهران مستعدة لعرقلة صادرات النفط من منطقة الشرق الأوسط.

مواد مقترحة