أخبار

السجن 10 سنوات لداعشيين فرنسيين أعلن مقتلهما منذ 5 سنوات
تاريخ النشر: 25 يوليو 2018 6:49 GMT
تاريخ التحديث: 25 يوليو 2018 7:04 GMT

السجن 10 سنوات لداعشيين فرنسيين أعلن مقتلهما منذ 5 سنوات

كان نيكولا وجون دانييل بونس توجها إلى سوريا سنة 2013 للانضمام إلى تنظيم داعش بعدما أقنعا الجميع أنهما متوجهان إلى تايلاند لقضاء عطلتهما.

+A -A
المصدر: وداد الرنامي - إرم نيوز

أصدرت محكمة الجنايات بباريس حكمًا بالسجن لمدة 10 سنوات في حق الشقيقين المنحدرين من تولوز نيكولا وجون دانييل بونس، بتهمة ”انضمامهما إلى عصابة إجرامية بهدف التحضير لأعمال إرهابية“، رغم إعلان مقتلهما في صفوف داعش سنتي 2013 و2014.

واكتشفت ايتيان، والدة المتهمين الأمر بالصدفة، لأنها كانت متواجدة في قاعة المحكمة عند صدور الحكم لمرافقة والدة رجل متهم بتهريب المتطرفين من فرنسا، في إطار جمعية أنشأتها لمساندة أولياء الإرهابيين بعد مقتل ولديها.

وقالت الأم، في تصريح لموقع ”لاديبيش“ الفرنسي: ”كنت في القاعة ولم أقم بأي رد فعل لكنني لن أسكت عن الأمر“، وأضافت: ”لقد توفيا منذ 5 سنوات وليس بإمكانهما استئناف الحكم“.

كما علق محامي الأخوين بونس: ”هناك معلومات عن وفاتهما وريبورتاجات وشهادات تؤكد مقتلهما والسبب الذي قتلا من أجله، ومع ذلك لم يقتنع القضاة“.

فيما برر مصدر قضائي الحكم كالتالي: ”صحيح أننا لا نحاكم الأشخاص الذين نقدر أنهم توفوا ولكن هذين المتهمين مطلوبان بمقتضى مذكرة دولية، وليس لدينا دليل على وفاتهما أو بقائهما على قيد الحياة“.

وأضاف المصدر نفسه: ”قانونيًا لا يوجد ما يؤكد وفاتهما، وبإمكانهما تزوير الهويات  لذا تم إصدار حكم بحقهما، ويمكنهما الاستئناف في حالة الظهور من جديد أو إلقاء القبض عليهما“.

وكان نيكولا وجون دانييل بونس، توجَّها إلى سوريا سنة 2013 للانضمام إلى تنظيم داعش، بعدما أقنعا الجميع أنهما متوجهان إلى تايلاند لقضاء عطلتهما.

ولم يكتشف الأمر إلا بعد وصولهما ونشر فيديو على الإنترنت موجه إلى الرئيس الفرنسي آنذاك فرانسوا أولاند، يدعو من خلاله الأخ الأكبر نيكولا (29 عامًا) أولاند لاعتناق الإسلام قائلاً: ”يا فرانسوا ! اعتنق الإسلام أنقذ روحك من نار جهنم وتبرأ من حلفاء اليهود والأمريكيين اسحب جيوشك من مالي توقف عن محاربة المسلمين، توقف عن محاربة الإسلام“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك