3 إندونيسيين من بين 7 خططوا لاغتيال ملك ماليزيا ورئيس الوزراء

3 إندونيسيين من بين 7 خططوا لاغتيال ملك ماليزيا ورئيس الوزراء

المصدر: الأناضول

أعلنت الشرطة الإندونيسية اليوم الجمعة، أن 3 من مواطنيها، كانوا من بين 7 أشخاص اعتقلوا في ماليزيا، على خلفية مخطط إرهابي لقتل ملك ماليزيا السلطان محمد الخامس، ورئيس الوزراء مهاتير محمد.

وقال المفوض العام في إندونيسيا سيف الدين، إن بلاده ”تقوم حاليًا بالتنسيق الوثيق مع الشرطة الماليزية، بهدف استعادة المتهمين الثلاثة، للتحقيق معهم في قضية محاولة اغتيال ملك ماليزيا ورئيس وزرائها ومسؤولين آخرين“.

وفي وقت سابق، قال رئيس الشرطة فوزي هارون، في بيان، إنه جرى احتجاز 4 ماليزيين و3 إندونيسيين خلال عملية استمرت من الفترة الممتدة بين 12 و17 يوليو/ تموز الماضي، في أربع ولايات، وهي ”تيرنجانو“، و“سلانغور“، و“بيراك“ و“جوهور“.

وأضاف أنه يشتبه أن الإندونيسيين الثلاثة، على صلة بجماعات إرهابية محلية منها، ”نيجارا إسلام إندونيسيا“ وجماعة ”أنصار الدولة“، التابعة لتنظيم داعش، في حين لم يكشف الجانبان الإندونيسي والماليزي عن أسماء المتهمين السبعة المذكورين.

وفي السياق نفسه، قال الخبير بشؤون الإرهاب آل شيدر، إن تورط ”جماعة أنصار الدولة“ التابعة لداعش، في التخطيط لاغتيال مسؤولين ماليزيين يعود لتعليمات صادرة عن قيادتهم.

وأوضح أن التعليمات صدرت غالبًا من معقل الجماعة في ”سورابايا“، عاصمة إقليم ”جاوا“ الشرقي.

وفي 22 يونيو/حزيران الماضي، أصدر القضاء الإندونيسي حكم الإعدام على أمان عبد الرحمن، زعيم“جماعة أنصار الدولة“، لمسؤوليته عن العديد من التفجيرات التي شهدتها إندونيسيا.

واتهم عبد الرحمن، بمسؤوليته عن هجمات استهدفت منطقة ”ساريناه“ في العاصمة جاكرتا، ومحطة حافلات، وكنيسة في مدينة ساماريندا، في 2016.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة