40 مستوطنا يقتحمون الأقصى

40 مستوطنا يقتحمون الأقصى

القدس المحتلة – اعتدت الشرطة الإسرائيلية بالضرب، اليوم الأحد، على مسن فلسطيني أثناء محالته دخول المسجد الأقصى قبل اعتقاله، فيما اقتحم نحو 40 مستوطنا المسجد.

وقال مدير المسجد الأقصى، الشيخ عمر الكسواني: “اعتدت مجموعة من الشرطة الإسرائيلية بالضرب على مسن فلسطيني، أثناء محاولته دخول المسجد الأقصى دون معرفة الأسباب”.

وأضاف الشيخ الكسواني “تم اعتقال المسن (الذي لم تتضح هويته على الفور) ونقله إلى جهة مجهولة”.

في السياق نفسه اقتحم نحو 40 مستوطنا ساحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة وسط تكبيرات المرابطين الذين تواجدوا في المسجد الأقصى بكثافة.

وأشار الشيخ الكسواني إلى أن “مداخل المسجد الأقصى تشهد تشديدات ملحوظة حيث تم مصادرة بطاقات هوية خاصة بمجموعة من المرابطين عند خولهم”.

والمرابطون من المصلين وهم طلبة مصاطب العلم، يأتون من الداخل العربي في إسرائيل، والقدس يومياً، لتدارس العلوم الدينية وغيرها، وتلاوة القرآن، في باحات الأقصى، أيام الاقتحامات، وذلك ضمن مشروع أطلقته مؤسسة عمارة الأقصى والمقدسات (غير حكومية) عام 2010.

وتوقع الشيخ الكسواني مواصلة المستوطنين اقتحامهم المسجد الأقصى خلال الساعات القادمة.

ويشهد المسجد الأقصى منذ أشهر طويلة حالة من التوتر، إثر فرض الشرطة الإسرائيلية قيوداً على دخول المصلين المسلمين، مقابل تقديم تسهيلات لاقتحامات المستوطنين إلى المسجد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع