قرار قضائي يمنع الإفراج عن رئيس البرازيل السابق قبل الانتخابات

قرار قضائي يمنع الإفراج عن رئيس البرازيل السابق قبل الانتخابات
Former Brazilian President Luiz Inacio Lula da Silva speaks after giving testimony to federal judge Sergio Moro in Curitiba, Brazil, May 10, 2017. REUTERS/Paulo Whitaker

المصدر: رويترز

أحبط القاضي البرازيلي سيرغيو مورو مساعي قاض آخر اليوم الأحد للإفراج عن الرئيس السابق المسجون لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، بما يسلط الضوء على المعركة القضائية الدائرة بسبب أبرز سياسي في البلاد قبل انتخابات الرئاسة المقررة هذا العام.

وقال مورو، الذي قضى بسجن لولا دا سيلفا في نيسان أبريل بتهمة الرشوة، إن قاضي محكمة الاستئناف يفتقر إلى السلطة التي تخوله إصدار أمر بالإفراج عن الرئيس السابق لخوض الحملة الانتخابية قبل الانتخابات المقررة في أكتوبر تشرين الأول.

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن رمز تيار اليسار قد يفوز بفترة ولاية ثالثة، لكن قانون الانتخابات البرازيلي يمنع السياسيين من الترشح للمنصب خلال ثماني سنوات بعد الإدانة بارتكاب جريمة.

وربما لا تصدر محكمة انتخابية حكمًا نهائيًا بمنع لولا دا سيلفا من خوض انتخابات الرئاسة حتى الشهر المقبل. وقد تشجع عملية الشد والجذب القضائية اليوم أنصار الرئيس السابق على التشبث بآمال عودته لتوحيد اليسار البرازيلي.

وقال قاضي محكمة الاستئناف روجيريو فافريتو، الذي عمل بوزارة العدل في عهد لولا دا سيلفا وعينته خلفيته التي اختارها بنفسه، في حيثيات قراره إن الرئيس السابق يجب أن يحظى حاليًا بالظروف نفسها المتوافرة للمرشحين الآخرين لخوض الحملة الانتخابية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com