بابا الفاتيكان يخشى تلاشي الوجود المسيحي في الشرق الأوسط

بابا الفاتيكان يخشى تلاشي الوجود المسيحي في الشرق الأوسط

المصدر:  ا ف ب

أعرب بابا الفاتيكان، السبت، عن مخاوفه من ”تلاشي“ الوجود المسيحي في الشرق الأوسط، ما سيؤدي إلى ”تشويه وجه المنطقة“، وذلك قبل أداء صلاة مشتركة بحضور غالبية بطاركة كنائس الشرق الأوسط.

وقال البابا في باري بجنوب إيطاليا، إن ”الشرق الأوسط بات مكانًا يرحل فيه الناس عن أرضهم، وهناك خطر تلاشي وجود إخوتنا وأخواتنا في الإيمان؛ ما سيؤدي إلى تشويه وجه المنطقة؛ لأن الشرق الأوسط بدون مسيحيين لن يعود هو نفسه“.

وأضاف البابا، أن ”اللامبالاة تقتل، ونريد أن نكون صوتًا يقاوم جريمة اللامبالاة“، مشيرًا إلى أننا ”نريد أن نكون صوتًا لمن لا صوت لهم، وللذين يحبسون دموعهم لأن الشرق الأوسط يبكي اليوم، وللذين يعانون في صمت بينما يدوسهم الساعون إلى السلطة والثروة“.

وأردف فرنسيس: ”سنقول لهم نحن قريبون منكم، متحدثًا عن منطقة هي قاطع للحضارات ومهد للديانات السماوية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com